اعترف ولم يعتذر.. مورينيو يقر بخرق قواعد السلامة في إنجلترا

اعترف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو بخرق قواعد السلامة التي تفرضها السلطات الإنجليزية لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
 
والتقطت صور لمورينيو في حصة تدريبية بحديقة هادلي كومون بلندن مع عدد من لاعبي فريقه توتنهام أمس الثلاثاء، رغم إرشادات الحكومة بالتدريب بصورة منفردة أو مع أفراد من العائلة بسبب كورونا.
 
وأصدر المدرب البرتغالي بيانا اليوم اعترف فيه بانتهاك الإرشادات التي وضعتها الحكومة، غير أنه لم يقدم اعتذاره عن هذا الخطأ.
 
وقال مورينيو "بالفعل ما قمت به لا يتماشى مع الإرشادات الحكومية ويجب علينا فقط التواصل مع أفراد عائلاتنا. من الضروري أن نؤدي جميعا دورنا ونتبع الإرشادات الحكومية من أجل دعم أبطالنا في خدمة الصحة الوطنية وإنقاذ الأرواح".
 
وأعلن نادي توتنهام أنه طلب من لاعبيه احترام إرشادات الحكومة الخاصة بالتباعد الاجتماعي، وقال متحدث باسم النادي "ذكرنا كل لاعبينا باحترام التباعد الاجتماعي في المران. سنواصل تأكيد هذه الرسالة".
 
وتوقفت منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز منذ الشهر الماضي بسبب جائحة كورونا، وطلبت الحكومة من الناس البقاء في المنازل للمساعدة في التقليل من انتشار الفيروس.
المصدر : وكالات

حول هذه القصة

صنع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الحدث مجددا وخطف الأنظار بخرجة طريفة خلال المؤتمر الصحفي الذي سبق مباراة ناديه توتنهام مع مانشستر سيتي ضمن مواجهات الدوري الإنجليزي الممتاز.

قرر مدرب فريق توتنهام جوزيه مورينيو بدء تنفيذ برنامج تدريبي للاعبيه عبر بث حي بالفيديو للمحافظة على لياقتهم البدنية من المنزل اعتبارا من اليوم الاثنين، تحسبا لاستئناف الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم الذي أوقف بسبب جائحة فيروس كورونا.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة