رونالدو متهم بتسريب خبر عدم شفاء ديبالا من كورونا

نفت صديقة النجم الأرجنتيني لنادي يوفنتوس باولو ديبالا خبر ظهور نتائج إيجابية لإصابته بفيروس كورونا للمرة الرابعة على التوالي، وطرحت صحيفة كوري ديلو سبورت الإيطالية معلومات تشير إلى احتمال تورط كريستيانو رونالدو في هذا الخبر.

ونشر برنامج "الشرينغيتو" الإسباني أمس الأربعاء خبر ظهور نتيجة إيجابية لفحص كورونا للمرة الرابعة منذ الإعلان عن إصابة ديبالا وصديقته بالوباء في 21 مارس/آذار الماضي.

وأطلق الخبر الذي تناقلته مختلف وسائل الإعلام تساؤلات بشأن سبب عدم شفاء اللاعب الأرجنتيني رغم مرور أكثر من شهر على إصابته.

وتواصلت بعض المواقع المتخصصة مع أطباء أكدوا أن ديبالا ليس استثناء، وقد يكون من بين 20% من المصابين الذين قد تستمر إصابتهم لأكثر من 35 يوما، فيما طرح متخصصون فرضيات أخرى، من بينها خطأ في التشخيص أو وجود كميات قليلة من الفيروس لا تؤثر على صحة اللاعب ولكنها تستمر في الظهور في نتائج العينات.

وخرجت صديقة ديبالا لتنفي هذه الأخبار، وتؤكد في تصريحات صحفية أن ديبالا خضع لفحص جديد ولكن نتائجه لم تظهر بعد.

وقالت صحيفة كوري ديلو سبورت إن رونالدو متهم بتسريب خبر عدم تعافي ديبالا من أجل البقاء في البرتغال وعدم العودة إلى إيطاليا لاستئناف التدريبات مع نادي يوفنتوس.

وذكرت الصحيفة أن مقربين من رونالدو سربوا الخبر إلى برنامج الشرينغيتو، واستدلت بأن أحد الصحفيين في البرنامج معروف بقربه الشديد من رونالدو.

وقالت تقارير صحفية في إيطاليا في وقت سابق إن رونالدو يرفض العودة لاستئناف التدريبات مع يوفنتوس قبل الفصل في مصير الموسم الحالي وتحديد موعد لاستئناف المباريات.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

في 27 مايو/أيار 2009 شهد الملعب “الأولمبي” في روما المواجهة الوحيدة التي جمعت النجمين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وكانت بين برشلونة ومانشستر يونايتد.

30/4/2020
المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة