كيف يتوج ليفربول بلقب البريميرليغ الاثنين في ديربي مرسيسايد؟

فريق ليفربول قبل مباراته مع أتلتيكو مدريد (غيتي)
فريق ليفربول قبل مباراته مع أتلتيكو مدريد (غيتي)

تلقى ليفربول ضربة قوية بخروجه من دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم وفقد لقبه القاري بعد هزيمته أمام أتلتيكو مدريد. لكن مع اقترابه من تحقيق لقبه الأول للدوري الإنجليزي الممتاز منذ 30 عاما، سيركز رجال مدربه يورغن كلوب على ديربي مرسيسايد أمام إيفرتون.

ويمكن لليفربول أن يتوج باللقب خلال قمة يوم الاثنين المقبل أمام إيفرتون على ملعب "جوديسون بارك" في حال خسارة مانشستر سيتي، الفريق الوحيد حسابيا القادر على اللحاق بليفربول، على أرضه أمام بيرنلي السبت القادم.

ويحتاج ليفربول الذي يتفوق بفارق 25 نقطة عن السيتي، إلى ست نقاط إضافية لحسم اللقب.

لكن، ستكون مفاجأة حقا خسارة السيتي على أرضه أمام بيرنلي الذي لم يخسر في آخر سبع مباريات بالدوري، لكنه خسر ثماني مرات في آخر تسع مواجهات مع السيتي في كافة المسابقات، بينها الهزيمة بخماسية نظيفة مرتين في ملعب "الاتحاد" الموسم الماضي، وبنتيجة 4-1 على ملعب "ترف مور" في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ومع ذلك يدرك ليفربول أنه سيواجه ليلة صعبة في ضيافة إيفرتون أمام جماهير متعصبة ضده.

وخسر إيفرتون 5-2 في الدور الأول هذا الموسم في ملعب الأنفيلد، لكنه لم يخسر على ملعبه منذ هزيمته أمام نوريتش سيتي في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ورغم الأداء الضعيف لفريق المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي خلال الخسارة برباعية نظيفة أمام تشلسي، فإن تعادله 1-1 على أرضه أمام مانشستر يونايتد في المباراة التي سبقتها يثبت أن ليفربول سيجد صعوبة في هزيمة إيفرتون على ملعبه.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

تلقى فريق ليفربول الإنجليزي والمنتخب البرازيلي لكرة القدم ضربة قوية بإصابة حارس المرمى أليسون بيكر، الذي أكد غيابه عن مواجهة الريدز أمام ضيفه بورنموث يوم السبت في الدوري الإنجليزي الممتاز، وكذلك عن لقاء أتلتيكو مدريد في دوري الأبطال؛ بعد إصابته في أعلى الفخذ هذا الأسبوع.

6/3/2020
المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة