ارتكب خطأ كارثيا.. حارس مرمى ليفربول يتلقى تهديدات بالقتل

تعرض الإسباني أدريان حارس مرمى ليفربول لتهديدات بالقتل من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بعد أدائه المروع في مواجهة أتلتيكو مدريد بإياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وارتكب أدريان -الذي حل بديلا للحارس الأساسي البرازيلي أليسون المصاب- هفوة كارثية بتمرير الكرة عن طريق الخطأ إلى الإسباني ماركوس ليورنتي الذي شن هجمة معاكسة وسجل الهدف الأول للأتلتي في المباراة التي انتهت بفوز الفريق الإسباني 3-2.

ويبدو أن أدريان شعر بحجم "الكارثة" التي ارتكبها ولجأ إلى حسابه على تويتر ليعتذر فيه بطريقة غير مباشرة عن الخطأ "حزين جدا ومستاء بسبب نتيجة مباراة أمس، بالتأكيد ليس هذا ما كنا نتوقعه، شكرا لكل الجماهير التي دعمتني، لدينا هدف كبير لتحقيقه هذا الموسم، ليفربول دائما يعود من جديد".

وبعد هذه التغريدة، شن بعض جماهير "الريدز" هجوما كاسحا على الحارس الإسباني وصلت حد تهديده بالقتل وتمني موته:

– "اخرج من فريقي، يا من رفضك وستهام".

– "خطأك كان مكلفا جدا".

– "إن كان لديك ذرة من الأخلاق، فعليك ألا تلعب مجددا بقميص ليفربول، مزق عقدك ولا نريد رؤيتك مجددا بقميص النادي".

– "يجب أن تموت".

– "أتمنى موت أدريان".

– "أدريان.. أتمنى أن تموت عائلتك حرقا".

– "بعد هذه المباراة، يستحق أدريان الرجم بالحجارة حتى الموت، أمر مثير للاشمئزاز".

– "أدريان يتحمل مسؤولية الخسارة بشكل كامل، حارس أكبر ناد في إنجلترا والأفضل في العالم حاليا ويرتكب هذا الخطأ الطفولي".

المصدر : الصحافة البريطانية + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

حسم مانشستر يونايتد ديربي مدينة مانشستر وفاز على جاره مانشستر سيتي 2-صفر في قمة مواجهات المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وهو ما يمنح ليفربول المتصدر فرصة حسم اللقب بشكل رسمي بعد جولتين فقط.

8/3/2020

بعد تغلب أتلتيكو مدريد على مضيفه ليفربول 3-2 ليتأهل الفريق إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بالفوز على ليفربول حامل اللقب 4-2 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، وصف الأرجنتيني دييغو سيميوني المباراة بأنها “تاريخية”، في حين قال الألماني يورغن كلوب مدرب “الريدز” عن نفسه “إنني أسوأ شخص عندما أخسر أي مباراة”.

12/3/2020
المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة