راموس يتفوق على ميسي

يثبت الإسباني سيرجيو راموس قائد ريال مدريد أنه يستحق لقب "المدافع الهداف"، وذلك بعد تسجيله هدفا في مرمى أوساسونا في المباراة التي انتهت أمس بفوز الملكي 4-1.

وبهذا الهدف بات "المطرقة الإسبانية" أول لاعب يسجل في 17 عاما متتالية في الليغا، متفوقا على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة، وراؤول غارسيا قائد فريق أتلتيك بلباو، اللذين سجلا في 16 عاما متتالية في الليغا.

وبالإضافة إلى منحه هذا الهدف في ملعب "إلسادر" رقما جديدا؛ إذ أصبح أول مدافع في الليغا يسجل في عشرين ملعبا مختلفا، فإنه بذلك يكون هز شباك جميع الملاعب -تقريبا- في البطولة الإسبانية.

ورفع رصيده خارج البرنابيو إلى 28 هدفا منذ أولى مشاركاته بقميص الريال في موسم 2005-2006، أما حصيلة أهدافه فبلغت 65 هدفا.

ويبقى ملعب واحد لم يحتفل فيه راموس بتسجيل هدف فيه، هو ملعب "لوس كارمينيس" الخاص بفريق غرناطة.

المصدر : الصحافة الإسبانية + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

قبل أيام من كلاسيكو الكرة الإسبانية، تترقب جماهير كرة القدم المواجهة الكبيرة بين برشلونة وريال مدريد والمعارك داخل أرض الملعب بين اللاعبين، وفي مقدمة هذه المعارك ستكون معركة حامية بين قائدي الفريقين ليونيل ميسي وسيرجيو راموس.

قال سيرجيو راموس قائد ريال مدريد، إن كأس السوبر الإسبانية حصلت على دفعة كبيرة بنظامها الجديد ونقلها إلى السعودية، إذ يستعد فريقه لمواجهة أتلتيكو مدريد في النهائي الليلة بمدينة جدة السعودية.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة