أرسنال يعود للانتصارات بعد غياب على حساب مانشستر يونايتد

لاعبو أرسنال يحتفلون بالهدف الثاني والحزن بادٍ على وجوه لاعبي يونايتد (رويترز)
لاعبو أرسنال يحتفلون بالهدف الثاني والحزن بادٍ على وجوه لاعبي يونايتد (رويترز)

عاد أرسنال إلى نغمة الانتصارات التي غابت عنه في مبارياته الأربع الأخيرة بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بفوزه الثمين والمستحق 2-صفر على ضيفه مانشستر يونايتد الأربعاء في قمة مباريات الجولة الـ21.       

وارتفع رصيد أرسنال -الذي حقق فوزه السادس في البطولة خلال الموسم الحالي مقابل تسعة تعادلات وست هزائم- إلى 27 نقطة، ليرتقي إلى المركز العاشر، بعدما كان في المركز الـ13.

في المقابل، تجمد رصيد مانشستر يونايتد -الذي تلقى خسارته السادسة في البطولة هذا الموسم- مقابل ثمانية انتصارات وسبعة تعادلات عند 31 نقطة في المركز الخامس، لتتلقى آماله في الوجود ضمن المراكز الأربعة الأولى المؤهلة لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل لضربة موجعة.       

وافتتح الإيفواري نيكولاس بيبي التسجيل لأرسنال في الدقيقة الثامنة، في حين تكفل اليوناني سوكراتيس باباستاثوبولوس بتسجيل الهدف الثاني للفريق اللندني في الدقيقة الـ42، ليحقق الفريق الملقب بـ"المدفعجية" انتصاره الأول في البطولة تحت قيادة مدربه الإسباني ميكيل أرتيتا الذي تولى تدريب الفريق في 20 ديسمبر/كانون الأول الماضي.       

ويرجع آخر انتصار لأرسنال في البطولة إلى التاسع من ديسمبر/كانون الأول الماضي عندما تغلب 3-1 على مضيفه ويستهام في الجولة الـ16 للمسابقة. 

كما يعد هذا الفوز هو الأول لأرسنال في البطولة على ملعبه بالعاصمة البريطانية لندن منذ السادس من أكتوبر/تشرين الأول الماضي حينما فاز 1-صفر على بورنموث في الجولة الثامنة.

المصدر : الألمانية

حول هذه القصة

رفعت القنوات الفضائية الصينية الحظر عن إذاعة مباريات أرسنال الإنجليزي، لكنّ المعلقين لم يذكروا اسم نجم “المدفعجية” مسعود أوزيل -ولو مرة واحدة- خلال المباراة التي أذيعت الخميس الماضي أمام بورنموث بالجولة 19 للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

28/12/2019

مسعود أوزيل نجم فريق أرسنال ليس مجرد لاعب كرة قدم فقط، بل صاحب قصة كفاح، إذ تحوّل من طفل مهاجر لأسرة تركية فقيرة هاجرت إلى ألمانيا، إلى بطل متوّج بلقب كأس العالم 2014 بالبرازيل وأحد نجوم الكرة الأوروبية.

27/12/2019
المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة