برشلونة لديه فاتي فما حاجته إلى نيمار؟

أنسو فاتي الشاب القادم من غينيا بيساو والبالغ من العمر 16 عاما، قدّم نفسه -بعد ثلاث مباريات فقط شارك فيها بالليغا- كأحد أبرز النجوم الصاعدة في إسبانيا، والذي يمثل المستقبل الواعد لبرشلونة.

فاللاعب الذي وصل من بلاده إلى إشبيلية عندما كان في السادسة قبل أن ينتقل إلى أكاديمية لاماسيا الخاصة بالبرسا، لفت انتباه مسؤولي الأكاديمية.

ففاتي الذي سجل هدفين وصنع آخر في ثلاث مباريات، عرف من أين تؤكل الكتف ونجح في استثمار الفرصة التي سنحت له بغياب مهاجمي الفريق الأساسيين كليونيل ميسي ولويس سوايز وعثمان ديمبلي.

وبعد الأداء الاستثنائي الذي قدمه النجم الشاب، بات طرح سؤال عن حاجة البرسا للتعاقد مع نيمار ملحا.

فالفريق الكتالوني الذي أخفق في التعاقد مع البرازيلي الدولي في الميركاتو الصيفي ويقال -بحسب الصحف الإسبانية الرياضية- إنه سيعاود الكرة في الميركاتو الشتوي، قد يتخلى عن الفكرة بسبب تألق فاتي وعوامل أخرى أبرزها:

– كلفة صفقة نيمار: على البرسا أن ينفق مبلغا كبيرا لاستعادة نيمار، في حين أن فاتي هو خريج أكاديمية لاماسيا ولن يكلفه أي شيء.

– فاتي معشوق الجماهير: مما لا شك فيه أن فاتي بات معشوق جماهير البرسا بعد أدائه، وقليل من عشاق البرسا قد يتفهمون عودة نيمار للفريق في ظل تألق فاتي.

– موقف ميسي: قائد الفريق أعطى الضوء الأخضر لأن يكون فاتي ضمن الفريق الأول بشكل دائم عبر نشر صورة -على حسابه الرسمي في إنستغرام- وهو يحضنه ويهنئه على أدائه بعد أولى مشاركاته ضد ريال بيتيس، ولكن ميسي يريد التعاقد مع نيمار أيضا.

– مشكلة التعاقد مع نيمار: إذا تعاقد البرسا مع النجم البرازيلي سيكون محطة تعرقل تطور فاتي، لأن نيمار سيكون أساسيا ويتراجع دور فاتي في الفريق الأول، وهذا ما قد يدفع الشاب الموهوب للبحث عن تحد جديد خارج الكامب نو.

– انتصار جديد للاماسيا: انتقادات كثيرة طالت أكاديمية لاماسيا في السنوات الأخيرة، لكن مع ظهور وتألق فاتي عاد المديح لدور للأكاديمية التي خرجت لاعبين كميسي وتشافي وإنييستا وبوسكيتس وغيرهم الكثير من نجوم الكرة.

المصدر : الصحافة الإسبانية

حول هذه القصة

بات من المنتظر أن يتعرض نيمار لصيحات الاستهجان بغض النظر عن الملعب الذي سيظهر فيه هذا الموسم، بعدما تجاهل مجموعة من مشجعي ناديه باريس سان جيرمان نجاحه في تسجيل هدف الانتصار أمس السبت، وأطلقوا ضده صيحات الاستهجان.

أكد روبرت مورينو مدرب إسبانيا أنه يفكر بالفعل في ضم أنسو فاتي -لاعب برشلونة البالغ من العمر 16 عاما- إلى تشكيلة المنتخب الوطني، بعدما خطف اللاعب المراهق الأضواء وقدم عرضا مذهلا في الفوز 5-2 على فالنسيا في الدوري الإسباني أمس السبت.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة