يتعمد تضييع الكرة ليستمتع باسترجاعها.. فاردي يكشف طرائف كانتي

كشف المهاجم الإنجليزي جيمي فاردي جانبا من شخصية زميله السابق الفرنسي نغولو كانتي خلال وجودهما معا مع نادي ليستر سيتي.

وكان فاردي وكانتي ضمن فريق ليستر سيتي المتوج باللقب التاريخي بالدوري الإنجليزي موسم 2016، وخطف فاردي الأنظار بأهدافه الغزيرة في حين استحوذ كانتي على الإعجاب بالنظر إلى أدائه الباهر في وسط الميدان.

وأشار فاردي في حوار مع صحيفة ليكيب الفرنسية إلى أنه يحتفظ بذكريات جميلة مع كانتي، وقال إن زميله الفرنسي كان يمنح الأمان للفريق بفضل قدرته على استعادة الكرات في وسط الميدان، وقال مازحا إنه يعتقد أن كانتي كان يتعمد تضييع الكرات خلال التدريبات ليستمتع باستعادتها من أقدام المنافسين.

وكشف المهاجم الإنجليزي أن كانتي أخبر زملاءه في إحدى المرات بأنه يفكر في الالتحاق بمركز التدريبات ركضا للحصول على تدريب بدني إضافي، وهي الخطوة التي رفضها زملاؤه وحرصوا على التأكد من أنه يصل إلى النادي بسيارته.

وغادر كانتي ليستر عام 2016 إلى تشلسي، ونجح في التتويج مع النادي اللندني بلقب الدوري للموسم الثاني على التوالي، في حين يواصل جيمي فاردي مسيرته مع ليستر الذي يبحث عن العودة مجددا إلى مقدمة الدوري الإنجليزي.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

في وقت وجهت فيه اتهامات بالتهرب الضريبي لنجوم الكرة يتقدمهم رونالدو وميسي، ومواجهة سيتي لاحتمال الحرمان من اللعب بالبطولات الأوروبية "للتحايل" على لوائح الاتحاد القاري للعب النظيف، يظهر الفرنسي نغولو كانتي نجم تشلسي ليقول لا "للتحايل والهروب من الضرائب" نعم لإعطاء كل ذي حق حقه.

بعد رفض الفرنسي نغولو كانتي نجم تشلسي فكرة التهرب الضريبي عبر إنشاء شركة ما وراء البحار (أوفشور) وإخفاء مداخيل يحصل عليها من حقوق بيع الصور ولا تكون خاضعة لسلطات الضرائب البريطانية، كشفت الصحف البريطانية الرقم الكبير للضرائب التي يدفعها النجم الفرنسي.

يقال إن "المياه تغطي 70% من الأرض وكانتي يغطي الباقي".. هذه المقولة المنتشرة في الإعلام البريطاني تشير إلى الدولي الفرنسي نغولو كانتي بطل مونديال روسيا مع منتخب بلاده والفائز بلقبين في الدوري الإنجليزي الممتاز مع ليستر سيتي في 2016 وتشلسي في 2017 والدوري الأوروبي مع البلوز الموسم الماضي.. ولكن هذا اللاعب عاش مرحلة طفولة صعبة.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة