أنسو فاتي.. يكتب التاريخ في برشلونة

شهدت الدقيقة 78 من مباراة برشلونة وضيفه ريال بيتيس في المرحلة الثانية من الدوري الإسباني والتي انتهت بفوز البرسا 5-2، حدثا استثنائيا في تاريخ البرسا والكامب نو.

إذ أشرك الإسباني إرنستو فالفيردي الموهبة الشابة أنستو فاتي القادم من غينيا بيساو، مكان كارليس بيريز، ليصبح ثاني أصغر لاعب يشارك في مباراة رسمية بقميص البرسا والأصغر منذ موسم 1941-1942.

ويبلغ فاتي -الذي قدم 12 دقيقة مميزة وكان قريبا من تسجيل الهدف السادس لفريقه- من العمر 16 عاما و298 يوما، بفارق 18 يوما فقط عن فيسنس مارتينز الذي شارك في مباراة ضد ريال مدريد في أكتوبر/تشرين الأول عام 1941.

وقبل اشتراكه في المباراة كانت الليغا قد طلبت موافقة والدي فاتي، لأنه تحت سن الثامنة عشرة.

ويبدو أن البرسا واثق من موهبة "جوهرة" أكاديمية لاماسيا، ولهذا تم تجديد عقده مؤخرا مع الفريق حتى عام 2022.

ولمع نجم فاتي الموسم الماضي في بطولة اليويفا للناشئين (دوري أبطال أوروبا للأكاديميات)، إذ سجل أربعة أهداف وصنع ثلاثة أخرى.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

يسابق قائد برشلونة ليونيل ميسي الزمن للعودة لصفوف فريقه، الذي غاب عنه في رحلته التحضيرية إلى الولايات المتحدة، التي سبقت انطلاقة الدوري الإسباني، وأيضا في المباراة الافتتاحية للموسم التي خسرها أمام أتلتيك بيلباو بهدف نظيف، كما أن هناك شكوكا حول مشاركته في مباراة فريقه الثانية هذا الموسم ضد ريال بيتيس الأحد المقبل.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة