بعد الخيبة الأوروبية.. هل يحسم اليوفي لقب الدوري المحلي اليوم؟

اليوفي يحتاج إلى نقطة واحدة لحسم لقب الدوري الإيطالي (غيتي)
اليوفي يحتاج إلى نقطة واحدة لحسم لقب الدوري الإيطالي (غيتي)

يحتاج نادي يوفنتوس إلى نقطة واحدة أمام ضيفه فيورنتينا اليوم السبت لكي يتوج رسميا بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة الثامنة على التوالي لمحو آثار الخروج من دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

ولا يواجه يوفنتوس أي صعوبة في الحفاظ على لقب الدوري الإيطالي في ظل تربعه على صدارة جدول ترتيب المسابقة بفارق 17 نقطة عن أقرب ملاحقيه نابولي، وذلك قبل ست جولات من نهاية الموسم.

وكانت جماهير السيدة العجوز تمني نفسها بالاحتفال بالحصول على اللقب الدوري المحلي والتتويج بلقب دوري الأبطال الذي غاب عن خزانة الفريق منذ عام 1996، غير أن الخروج من دور الثمانية أمام أياكس أمستردام الهولندي قد قضى على هذه الأحلام.

وخسر اليوفي على ملعبه أمام أياكس بنتيجة هدف لهدفين مساء الثلاثاء الماضي في إياب دور الثمانية ليودع دوري أبطال أوروبا ويتكبد مرارة الهزيمة الثانية على التوالي عقب خسارته أمام مضيفه سبال بالنتيجة في نفسها الجولة الماضية من الدوري الإيطالي.

ويلتقي في مباريات اليوم بالكالتشيو لاتسيو مع كييفو فيرونا، وجنوة مع تورينو، وأودينيزي مع ساسولو، وكالياري مع فروسينوني، وإمبولي مع سبال، وروما مع إنتر ميلان، وبارما مع ميلان، وبولونا مع سمبودريا.     

المصدر : الألمانية + الجزيرة

حول هذه القصة

ركزت الصحف الإيطالية الصادرة اليوم الأربعاء على سقوط يوفنتوس وإقصائه من الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم عقب الهزيمة المفاجئة أمام أياكس أمستردام في الإياب 2-1 بمدينة تورينو، وكانت مباراة الذهاب في أمستردام انتهت بالتعادل 1-1.

واصل فريق أياكس أمستردام الهولندي مفاجآته بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم بتأهله إلى الدور قبل النهائي للبطولة الثلاثاء، عقب فوزه على مضيفه يوفنتوس بنتيجة هدفين مقابل هدف في إياب ربع النهائي، بعد أن أطاح في الدور الذي سبقه بريال مدريد.

تأجل تتويج يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم بعدما تعادل نابولي 1-1 مع ضيفه جنوى الذي أكمل المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد أحد لاعبيه، كما فشل إنتر من الفوز بملعبه على أتلانتا في مباراة انتهت بالتعادل السلبي.

واصل فريق يوفنتوس اقترابه من حسم لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم بعد فوزه السبت على ضيفه ميلان 2-1 في المرحلة الحادية والثلاثين من المسابقة، في مواجهة مثيرة شهدت عودة الألماني سامي خضيرة إلى الملاعب بعد إجرائه عملية جراحية على القلب.

المزيد من رياضي
الأكثر قراءة