بالفيديو.. مورينيو يوضح الفارق بين صلاح بتشلسي وليفربول

صلاح يحتفل بإحرازه هدفا لتشلسي في مرمى أرسنال عام 2014 (رويترز)
صلاح يحتفل بإحرازه هدفا لتشلسي في مرمى أرسنال عام 2014 (رويترز)
كشف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو عن إعجابه بتطور أداء نجم ليفربول محمد صلاح، مؤكدا أنه من طالب بضمه عندما كان مدربا لتشلسي.
كما أوضح الفارق بين النجم المصري عندما كان بديلا مغمورا في تشلسي، وبعدما أصبح هدافا للدوري الإنجليزي والنجم الأول لليفربول.
وقال مورينيو في الأستوديو التحليلي لمباريات الدوري الإنجليزي الممتاز بإحدى قنوات شبكة "بي إن سبورتس"؛ "أنا من طالب بضم صلاح إلى تشلسي (انتقل عام 2014 من فريق بازل السويسري)، لكنه كان من الصعب أن يلعب أساسيا في ظل وجود النجوم الكبار مثل هازارد وويليان".

وأضاف "مع ذلك أقحمته في الشوط الثاني أمام توتنهام ومانشستر سيتي، لكنه كان قلقا ويريد اللعب والتألق، ويقول لي أريد أن ألعب، فقلت له اذهب إلى فيورنتينا الإيطالي ومن ثم تألق".

وفسر المدرب البرتغالي سر تألق صلاح مع ليفربول بالتأقلم والنمو البدني، وقال "صلاح جاء من بازل لاعبا مغمورا هشا يفتقد الخبرة، ثم اشتد عوده في الدوري الإيطالي، وعاد إلى الدوري الإنجليزي مع ليفربول متأقلما قوي البنية، وهذا التحول النوعي له الذي يثبت أن اللاعب من الممكن أن يتطور".
المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

خطف المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الأضواء في أول ظهور له كمحلل لمباراة قطر والسعودية في كأس آسيا، وتطرق للحديث باقتضاب عن فريق مانشستر يونايتد الذي أقيل من تدريبه؛ لكنه توسع في الحديث عن نجم ليفربول محمد صلاح الذي دربه في تشلسي الإنجليزي.

أكد مدرب كرة القدم البرتغالي جوزيه مورينيو أن قطر ستنجح في تنظيم نسخة استثنائية من كأس العالم عندما تستضيف البطولة عام 2022، وذلك في ختام زيارته لجناح الإرث بمقر اللجنة العليا للمشاريع والإرث للتعرف على التحضيرات الجارية لاستضافة المونديال المرتقب الذي يقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط.

كشفت الإحصائيات هذا الموسم عن تحول إيجابي ضخم في مستوى نجم مانشستر يونايتد بول بوغبا، فمنذ تولي النرويجي سولسكاير مهمة تدريب الفريق خلفا للمدرب البرتغالي المقال مورينيو ومستوى النجم الفرنسي في صعود متواصل بكل المسابقات.

أشار الرئيس السابق لنادي ريال مدريد الإسباني رامون كالديرون إلى أن المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو في طريقه للعودة إلى النادي الملكي، وذلك بعد ساعات من الهزيمة الثقيلة للريال بثلاثية نظيفة أمام غريمه التقليدي برشلونة في الكلاسيكو الذي أقيم أمس الثلاثاء، وخروج بطل أوروبا من نصف نهائي كأس ملك إسبانيا.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة