براعة الحارس المغربي بونو قادت جيرونا لفوز ثمين على الملكي

بونو تصدى ببراعة لانفراد مع بنزيمة مهاجم ريال مدريد (غيتي)
بونو تصدى ببراعة لانفراد مع بنزيمة مهاجم ريال مدريد (غيتي)
قدّم الحارس المغربي لفريق جيرونا ياسين بونو أداء رائعا، ليقود فريقه إلى فوز ثمين على ريال مدريد 2-1 اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة الرابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
وذكرت صحيفة أس الإسبانية أن تصدى بونو للعديد من الكرات الصعبة والتصويبات القوية، أنقذ مرماه من هجمات كانت كفيلة بخروج مارد العاصمة مدريد فائزا بالمباراة والنقاط الثلاث.
ووضع تألق الحارس الدولي المغربي جيرونا حدا لسلسلة من خمسة انتصارات لريال مدريد في الدوري الإسباني، ليحرم النادي الملكي من المركز الثاني ويعود غريمه في العاصمة أتلتيكو مدريد لوصافة المتصدر برشلونة من جديد.
ورصدت الصحيفة أبرز تصديات بونو لهجمات الريال الخطيرة كالتالي: 
(الدقيقة 17) تسديدة قوية من لوكاس فاسكيز تصدى بونو لها بالمرصاد.
(الدقيقة 21) تسديدة قوية على المرمى عبر مارك أسينسيو تصدى لها بثبات.
(الدقيقة 41) تسديدة رائعة من كريم بنزيمة تصدى لها بونو من جديد.
(الدقيقة 77) تسديدة قوية من فينسيوس جونيور تصدى لها ببراعة.
(الدقيقة 90+1) تسديدة قوية من ماريانو دياز يواصل بونو تألقه ويتصدى لها.
(الدقيقة 90+3) تسديدة ماكرة من مارسيلو كانت في طريقها للشباك ولكن بونو أنقذها من جديد.
(الدقيقة 90+4) تسديدة قوية من ماريانو دياز "تنشق الأرض" عن الحارس المغربي الذي تصدى لها ببراعة.
من جهته، أرجع بونو فوز جيرونا إلى الروح القتالية العالية التي لعب بها الفريق كله، وقال عقب نهاية المباراة "انتقالنا في الشوط الثاني إلى اللعب بطريقة 4-3-3، منحنا حرية أكبر في الحركة وبناء الهجمة وترتب عليه تغيير الخطة لدى ريال مدريد، بالإضافة إلى الروح القتالية لدى فريقنا التي كانت عاملا أساسيا في تحقيق الفوز".
وأضاف بونو "سيطروا على الشوط الأول ونجحوا في تسجيل هدف، لكننا كنا الطرف الأفضل في الشوط الثاني ونجحنا في التعويض وتسجيل هدفين لنضع نهاية لسلسلة من الإخفاق في تحقيق أي فوز ببطولة الليغا منذ نحو ثلاثة أشهر".
وكان آخر فوز لجيرونا في الدوري الإسباني في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وبعدها تلقى ست هزائم وتعادل في أربع مباريات.
المصدر : الصحافة الإسبانية

حول هذه القصة

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة