سرقة منزل مهاجم برشلونة خلال مباراة بلد الوليد

BARCELONA, SPAIN - FEBRUARY 16: Kevin-Prince Boateng of Barcelona reacts during the La Liga match between FC Barcelona and Real Valladolid CF at Camp Nou on February 16, 2019 in Barcelona, Spain. (Photo by David Ramos/Getty Images)

لم تكن أمسية اللاعب الغاني كيفن برنس بواتينغ مثالية أمس السبت، بعد فشله في ترك بصمة خلال المواجهة التي انتهت بفوز النادي الكتالوني بهدف وحيد على بلد الوليد، وتلقيه خبرا سيئا بعد نهاية اللقاء.

وذكرت صحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية أن بواتينع تعرض لعملية سرقة استهدفت منزله خلال وجوده مع فريقه في الملعب.

وأوضحت الصحيفة أن اللصوص غادروا محملين بمجموعة من المجوهرات قدرت قيمتها بنحو 300 ألف يورو، إضافة إلى مبلغ من المال لم تحدد قيمته.

وشارك بواتينغ أمس أساسيا للمرة الأولى في الدوري الإسباني منذ التحاقه بالنادي الكتالوني في فترة الانتقالات الشتوية الماضية، لكنه لم يترك بصمة في اللقاء ليغادر أرضية الملعب في الدقيقة 60 فاسحا المجال أمام لويس سواريز.

المصدر : مواقع إلكترونية