بسبب تعليقه العنصري على بالوتيلي.. عقوبة قاسية بحق أحد أبرز مشجعي فيرونا

قرر نادي فيرونا الإيطالي منع مشجع من دخول الملاعب لمدة عشرة أعوام، بعدما علق بشكل عنصري على ماريو بالوتيلي مهاجم فريق بريشيا.

وذكر النادي اليوم الثلاثاء أن لوكا كاستيليني أحد المشجعين البارزين للنادي، عبّر عن أفكاره التي تعارض بشكل كلي قيم ومبادئ أخلاق النادي، وتلقى عقوبة تنتهي في يونيو/حزيران 2030.

وقال كاستيليني لإذاعة "كافية راديو" أمس الاثنين إن "بالوتيلي إيطالي لأن لديه الجنسية الإيطالية، ولكنه لن يكون إيطاليا بشكل كلي"، مضيفا أن فيورنا أيضا "لديه لاعبون ذوو بشرة سوداء في الفريق".

وأنكر أيضا أن يكون بالوتيلي تعرض لإساءة عنصرية خلال المباراة التي جمعت فيورنا وبريشيا يوم الأحد الماضي في الدوري الإيطالي.

وهدد بالوتيلي بترك أرض الملعب، قائلا إن جماهير الفريق المضيف شتمته بوصف "قرد"، وأدى تصرفه لإيقاف المباراة أربع دقائق، ويتم مراجعة الواقعة من قبل قاضي الرياضة التابع لرابطة الدوري الإيطالي.

ولم يقر مدرب "فيرونا" إيفان يوريتش ولا رئيس النادي ماوريتسيو سيتي بالواقعة، واتفق معهم عمدة مدينة فيرونا فيديريكو سوبارينا أمس الاثنين.

وطالب العديد من المسؤولين -بمن فيهم وزير الرياضة فينشينزو سبادافورا رئيس رابطة اللاعبين المحترفين وداميانو توماسي- بوضع تدابير أكثر صرامة لمكافحة العنصرية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يبحث المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي هذا الصيف عن فريق جديد بعد رحيله عن مرسيليا وكان محل اهتمام نادي فلامينغو البرازيلي، ولكن طلبات اللاعب "غريب الأطوار" جعلت إدارة الفريق البرازيلي تصرف النظر عن الإيطالي الدولي.

هدد ماريو بالوتيلي لاعب فريق بريشيا الإيطالي لكرة القدم باعتزال كرة القدم، وركل الكرة نحو المدرجات خلال المباراة التي جمعت فريقه بفيرونا اليوم الأحد، وذلك بعدما استهدفته جماهير فريق فيرونا بهتافات عنصرية.

رد المهاجم الإيطالي ماريو بالوتيلي على مشجعي هيلاس فيرونا عقب مزاعم عن توجيههم إساءة عنصرية له عبر تقليد أصوات قردة خلال مباراة في الدوري الإيطالي لكرة القدم الأحد الماضي، بعد أن ذكر رئيس إحدى روابط مشجعي الفريق أن ما حدث جزء من طبيعة الجمهور.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة