"تطهير" لمواجهة ثورة.. رئيس نابولي يخطط لبيع جميع لاعبيه

تصاعدت الأزمة داخل نادي نابولي الإيطالي، وذكرت مصادر إعلامية أن الرئيس أوريليو دي لورنتيس يخطط لبيع جميع لاعبي الفريق بعد اعتراضهم على قراراته وتراجع أداء الفريق.

ويقبع نابولي في المركز السابع برصيد 17 نقطة فقط بعد مرور 12 جولة من الدوري الإيطالي.

ودفعت النتائج المتذبذبة للفريق دي لورنتيس إلى اتخاذ قرار بفرض فترة إعداد مغلقة للاعبين في مقر تحضيرات النادي طوال الأسبوع الماضي بهدف حثهم على استعادة مستواهم.

وثار اللاعبون ضد الفكرة ووجدوا مساندة من مدربهم الإيطالي كارلو أنشيلوتي الذي عبر عن معارضته لحرمان اللاعبين من البقاء مع عائلاتهم خلال تلك الفترة.

وأثار هذا الموقف غضب رئيس النادي الذي بدأ في التخطيط لعملية "تطهير" داخل صفوف النادي، وفقا لوصف صحيفة لاغازيتا ديلو سبورت.

وذكرت مصادر إعلامية في إيطاليا أن البلجيكي دينس ميرتينز والإسباني جوزيه كاليخون سيغادران نابولي في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، في حين سيكون الباب مفتوحا أمام مغادرة لاعبين آخرين في فترة الانتقالات الصيفية من بينهم المدافع السنغالي خاليدو كوليبالي وزميله الجزائري فوزي غلام وقائد الفريق لورينزو إنسيني.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

ألمح نجم كرة القدم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي إلى إمكانية عودته للدوري الإيطالي في المستقبل القريب، وكشف عن رأيه في مدربيه السابقين جوزيه مورينيو وبيب غوارديولا.

شكلت حالة السلام التي سادت مؤخرا بين كارلو أنشيلوتي مدرب نابولي وقائد الفريق لورينتسو إنسيني دفعة مرحبا بها بالنسبة للفريق الذي يسعى إلى استعادة الأرض التي فقدها لصالح يوفنتوس متصدر دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة