مفاجأة البريميرليغ.. هل نشهد "ليستر جديدا"؟

رغم أنه ليس غريبا أن يحصد ليفربول وتشلسي العلامة الكاملة بعد أول ثلاث جولات في الدوري الإنجليزي الممتاز، فلم يتوقع أكثر المتفائلين أن يتقاسم واتفورد صدارة المسابقة مع الفريقين العملاقين.

وحقق واتفورد -الذي خاض موسمه الأوروبي الوحيد قبل 35 عاما- فوزه الثالث على التوالي اليوم الأحد حيث تفوق 2-1 على كريستال بالاس، ليصل رصيده إلى تسع نقاط بعدما تغلب قبل ذلك على برايتون وبيرنلي.

لكن تغيير واتفورد المستمر لعدد كبير من المدربين واللاعبين يتناقض مع الحكمة المشهورة المتعلقة بمدى أهمية الاستقرار في عالم كرة القدم.

وفي الماضي، تولى الراحل غراهام تيلور تدريب الفريق لعشر سنوات بدءا من موسم 1977-1978 وقاده من الدرجة الرابعة وحتى الأولى وسط دعم مالي كبير من نجم البوب إلتون جون.

وعام 1983 احتل واتفورد المركز الثاني خلف ليفربول البطل ليتأهل للمشاركة بكأس الاتحاد الأوروبي، وبعد عام واحد بلغ نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

لكن خلال العقد الأخير لعب واتفورد تحت قيادة 13 مدربا على الأقل، ومنهم مدربون حققوا النجاح في فرق أخرى مثل بريندان رودجرز مع سيلتيك بطل إسكتلندا، وشون دايك (بيرنلي) وسلافيسا يوكانوفيتش (فولهام).

ومن ضمن هؤلاء المدربين كان بيلي مكينلاي الذي استمر في منصبه ثمانية أيام.

وعلى مدار آخر خمسة مواسم، تولى خمسة مدربين المسؤولية وهم: يوكانوفيتش وكيكي فلوريس ووالتر ماتساري وماركو سيلفا مدرب إيفرتون الحالي، وخابي غارسيا.

واستحوذت أسرة بوتسو الإيطالية -التي تملك أودينيزي وكانت تملك في فترة ما غرناطة الإسباني- على واتفورد عام 2012، وأقالت المدرب دايك فورا.

واعتاد النادي تغيير اللاعبين وإبرام عقود على سبيل الإعارة، لكنه كان من أكثر أندية الدوري تحقيقا لصافي الربح هذا الموسم، والفضل يعود إلى بيع البرازيلي ريتشارليسون إلى إيفرتون مقابل أربعين مليون جنيه إسترليني (51 مليون دولار).

ورغم ذلك فإن مواجهة توتنهام هوتسبير (ثالث الترتيب الموسم الماضي) في الجولة المقبلة ستمثل اختبارا حقيقيا لمدى قدرة واتفورد على تحسين المركز 14 الذي احتله الموسم الماضي.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قاد النجم المصري محمد صلاح فريقه ليفربول إلى المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعدما سجل أربعة أهداف (سوبر هاتريك) خلال فوز “الردز” اليوم على ضيفه واتفورد بخماسية نظيفة في المرحلة الـ31 من المسابقة.

17/3/2018

انتقد جيرارد دولوفيو لاعب نادي برشلونة المعار لصفوف واتفورد الإنجليزي النادي الكتالوني بعد حسمه أمس الأحد لقب الدوري الإسباني (الليغا) هذا الموسم.

30/4/2018

واصل مانشستر سيتي انطلاقته المثالية ببطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، عقب فوزه الكبير 6-1 على ضيفه هيديرسفيلد تاون اليوم الأحد في المرحلة الثانية للمسابقة، التي شهدت أيضا فوز واتفورد على مضيفه بيرنلي 3-1.

19/8/2018

حقق فريق ليفربول فوزه الثاني على التوالي في الموسم الجديد للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وتغلب على مضيفه كريستال بالاس بهدفين نظيفين مساء الاثنين في الجولة الثانية للمسابقة، وبذلك رفع ليفربول رصيده إلى ست نقاط ليتقاسم الصدارة مع مانشستر سيتي وتشيلسي وتوتنهام وبورنموث وواتفورد.

20/8/2018
المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة