تبعات الإقصاء الأوروبي تلاحق بوفون

بوفون لم يتقبل قرار الحكم مايكل أوليفر احتساب ركلة جزاء لريال مدريد (رويترز)
بوفون لم يتقبل قرار الحكم مايكل أوليفر احتساب ركلة جزاء لريال مدريد (رويترز)

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم اليوم الثلاثاء إيقاف الحارس جيانلويجي بوفون ثلاث مباريات بسبب تعليقاته ضد التحكيم عقب خسارة يوفنتوس في الدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا الموسم المنصرم.

واستشاط بوفون (40 عاما) غضبا من قرار الحكم مايكل أوليفر باحتساب ركلة جزاء لريال مدريد في الوقت المحتسب بدل الضائع من مباراة الإياب في ملعب سانتياغو برنابيو، وفقد أعصابه وصرخ في وجه الحكم الإنجليزي الذي أشهر له البطاقة الحمراء.

ونفذ كريستيانو رونالدو ركلة الجزاء بنجاح ليقلص الفارق ويخسر الريال 3-1، لكنه تفوق بهذا الهدف 4-3 في مجموع المباراتين.

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان على موقعه الإلكتروني إن "لجنة المراقبة والقيم والانضباط بالاتحاد الأوروبي قررت إيقاف لاعب يوفنتوس جيانلويجي بوفون ثلاث مباريات أوروبية يكون بوسعه اللعب
فيها".

ووجه بوفون الذي أعلن مؤخرا ترك يوفنتوس بعد 17 عاما في النادي العملاق، انتقادات لاذعة للحكم أوليفر عقب المباراة، لكنه عاد في وقت لاحق واعتذر عن الألفاظ القاسية التي استخدمها في حديثه.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

احتفل نادي يوفنتوس بتتويجه بطلا للدوري الإيطالي لكرة القدم للمرة السابعة بالفوز على ضيفه هيلاس فيرونا 2-1 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم السبت في الجولة الـ38 الأخيرة من الدوري.

دخل نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني في مفاوضات مع حارس نادي يوفنتوس ومنتخب إيطاليا جيانلويجي بوفون للعب ضمن صفوفه بداية من الموسم المقبل.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة