المتاعب بدأت قبيل نهائي كييف

تعرض مشجعان لإصابات وألقي القبض على مشجعين آخرين على هامش المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم التي تقام غدا السبت بين ريال مدريد وليفربول في العاصمة الأوكرانية كييف.

وتعرض مشجعان لفريق ليفربول إلى الضرب مساء الخميس في مقهى بكييف.

واقتحم حوالي عشرة من المهاجمين الذين يغطون رؤوسهم، المقهى الذي يقع بالقرب من الملعب الأولمبي في كييف، وبدؤوا في ضرب مشجعي "الريدز".

وذكرت الشرطة الأوكرانية في بيان لها أن رجلين أصيبا وتم اعتقال اثنين من المهاجمين، ورفض مشجعَا ليفربول التقدم بشكوى، في الوقت الذي تدرس فيه السلطات تطبيق تهمة الجنحة بحق المهاجمين.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أثبت النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مرة أخرى خطأ من راهنوا على تراجع مستواه، وقدم أداءً مبهرا مع ريال مدريد خلال الأشهر الماضية، وساهم بشكل كبير في وصول النادي الملكي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا لثالث موسم على التوالي.

سيكون الصراع استثنائيا بين الثنائي رونالدو وصلاح في نهائي دوري أبطال أوروبا، فكلاهما لديه الرغبة والطموح في تحقيق اللقب القاري على أمل الاقتراب خطوات من المنافسة على جائزة الكرة الذهبية التي ستمنح للأفضل مطلع العام المقبل، فما أبرز إنجازات كل منهما؟

بين الإعلام المصري والمعالج الفيزيائي لفريق ليفربول، تضاربت الأنباء حول ما إن كان النجم المصري محمد صلاح سيصوم حينما يواجه فريقه غدا السبت منافسه ريال مدريد في نهائي دوري أبطال أوروبا بالعاصمة الأوكرانية كييف.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة