العنصرية تضرب الدوري الإيطالي.. نابولي يهدد بالانسحاب

قال كارلو أنشيلوتي مدرب نابولي إن فريقه سينسحب من المباريات إذا تكررت الهتافات العنصرية التي تعرض لها المدافع كاليدو كوليبالي خلال الهزيمة صفر-1 أمام المضيف إنتر ميلان أمس الأربعاء ضمن منافسات دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم.

وفقد المدافع السنغالي أعصابه بعد حصوله على إنذار عقب تدخل ضد ماتيو بوليتانو في الدقيقة 81، وطُرد بداعي التصفيق للحكم تهكما على قراره.

ولثالث مرة يطلب نابولي -وفق ما أوضح المدرب- إيقاف المباراة بعد تعرض كوليبالي لهتافات عنصرية من المدرجات.

وقال أنشيلوتي الذي أشار إلى أنه تم توجيه الجماهير بالتوقف عن الهتافات ثلاث مرات "في المرة المقبلة سنتوقف عن اللعب ونغادر الملعب حتى لو خسرت المباراة.. لست سعيدا لأننا طلبنا إيقاف المباراة بسبب الهتافات العنصرية".

وأضاف "الفتى كان غاضبا. إنه لاعب متعلم وتم استهدافه.. ما حدث كان سيئا ليس لنا فقط بل لكرة القدم الإيطالية.. لقد أصيب بنوبة غضب سريعة، عادة هو هادئ جدا ومحترف، لكن تمت إهانته طوال المباراة".

وأكد أن طرد كوليبالي أثر على المباراة لأن نابولي اضطر لاستكمال المباراة بعشرة لاعبين.

وانتهت المباراة بفوز إنتر ميلان بهدف قاتل سجله لاوتارو مارتينيز في الوقت بدل الضائع.

وعبر حسابه بموقع تويتر، قال كوليبالي "آسف على الخسارة، وآسف على ترك أشقائي وحدهم.. فخور بلون بشرتي، بكوني فرنسيا سنغاليا، ورجل نابولي".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

حرم إنتر ميلان ضيفه نابولي من تقليص الفارق مع يوفنتوس في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، وتغلب عليه بشق الأنفس بهدف نظيف في ختام المرحلة الـ18 من المسابقة.

26/12/2018
المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة