في فوز إيبار.. لم يخسر الملكي فقط بل ربح البرسا أيضا

بينما كانت إدارة ريال مدريد تفكر في الخسارة الثقيلة التي تعرض لها الفريق أمام إيبار اليوم بثلاثية نظيفة كانت إدارة البرسا تضحك بصوت عال، ليس فقط لخسارة الغريم التقليدي؛ بل لاكتشاف قدرات لاعب واعد معار من البلوغرانا إلى إيبار.

وقدم لاعب الوسط الإسباني الشاب مارك كوكوريا (عشرون عاما) أوراق اعتماده، وقدّم مستوى مميزا، حيث كان أحد أبرز نجوم المباراة، وصنع هدفين، وأسهم في صناعة الهدف الثالث.

ويبدو أن البرسا لن يبقي هذه الجوهرة المكتشفة في ملعب "الإيبوروا"، وسيعيده الموسم المقبل ليستفيد من موهبته الفذة.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

واصل حامل اللقب برشلونة انطلاقته في الموسم الجديد من الدوري الإسباني لكرة القدم وحقق انتصاره الرابع على التوالي حين تغلب اليوم بصعوبة على مضيفه ريال سوسييداد 2-1 ضمن منافسات المرحلة الرابعة من المسابقة، التي شهدت اليوم أيضا تعادل أتلتيكو مدريد مع إيبار 1-1.

فجّر إيبار واحدة من المفاجآت الكبيرة في الدوري الإسباني لكرة القدم هذا الموسم، وأعاد ضيفه ريال مدريد إلى دوامة الهزائم، بالفوز الكبير عليه بثلاثية نظيفة في المرحلة 13 من المسابقة.

نقل ثمانية مشجعين للمستشفى أمس السبت عقب انهيار حاجز لملعب "إيبوروا" التابع لفريق إيبار أثناء احتفالات جماهير إشبيلية بالفوز 3-1 في لقاء ضمن دوري الدرجة الأولى الإسباني.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة