هل تكره جماهير سان جيرمان نيمار؟

تخيل أن يسجل لاعب أربعة أهداف في مباراة واحدة وبدلا أن تهتف الجماهير باسمه تطلق عليه صيحات الاستهجان، هذا هو بالتحديد ما حصل مع نجم "باريس سان جيرمان" نيمار الأربعاء الماضي.

فالبرازيلي الدولي سجل أربعة أهداف من الثمانية التي سجلها فريقه في مرمى ديجون بالدوري الفرنسي، ورغم ذلك أطلقت الجماهير عليه صافرات الاستهجان بعدما رفض أن يعطي الكرة زميله الأورغوياني إدينسون كافاني ليسدد ركلة جزاء، كانت ستجعله -لو سجلها- ينفرد بصدارة هدافي الفريق الباريسي عبر التاريخ متقدما على النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش.

وسجل كافاني أحد أهداف فريقه الثمانية في مرمى ديجون ليعادل رقم "السلطان" البالغ 156 في كافة المسابقات.

واللافت أن نيمار كان بالفعل سجل ثلاثية في المباراة، وضربة الجزاء جاءت في آخر دقائق المباراة، لكنه أصرّ على تسديدها.

وهاجمت الصحف البريطانية تصرفات نيمار واعتبرت أن أنانيته وصلت إلى مستوى غير مسبوق، وقالت إن كافاني سيحطم رقم إبراهيموفيتش عاجلا أو أجلا، لكن نيمار -على ما يبدو- قد يخسر قلوب محبي فريق العاصمة الفرنسية.

المصدر : الصحافة البريطانية

حول هذه القصة

خطف المهاجم البرازيلي نيمار الأضواء مجددا، حين تلاعب بأحد زملائه في نادي باريس سان جيرمان خلال حصة تدريبية للفريق.

كثرت الأحاديث في الفترة الماضية عن احتمالات انتقال البرازيلي نيمار من باريس سان جيرمان إلى ريال مدريد، وأن الأخير مستعد لدفع قيمة البند الجزائي في عقد البرازيلي مع الفريق الباريسي.

في الوقت الذي يقدم فيه نيمار أداء مميزا مع باريس سان جيرمان سيتعرض الفريق الباريسي قريبا إلى اختبار حقيقي أمام ريال مدريد، وإذا كانت نتيجة الفريق سلبية فقد يتجدد طرح أسئلة عن جدوى خروج نيمار المفاجئ من برشلونة.

عبر اليوم زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد عن إعجابه بالبرازيلي نيمار لاعب باريس سان جيرمان وسط تكهنات وسائل الإعلام عن عرض مستقبلي لنقل اللاعب البرازيلي إلى سانتياغو برنابيو.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة