سلوك الجماهير الروسية تحت المجهر

وسط حالة من الترقب والحذر من سلوك الجماهير الروسية قبل أقل من تسعة شهور على استضافة بلدهم كأس العالم 2018، تواجه أندية سبارتاك وتسيسكا ولوكوموتيف اختبارات صعبة على ملاعبها في العاصمة موسكو ضمن منافسات بطولتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي خلال الأيام الثلاثة المقبلة.

ويستضيف غدا الثلاثاء سبارتاك، حامل لقب الدوري الروسي، ليفربول ضمن منافسات المجموعة الخامسة بالدور الأول لدوري الأبطال.

ونصح نادي سبارتاك المشجعين بعدم اصطحاب الألعاب النارية معهم إلى الملعب، وذلك بعد تغريم النادي 60 ألف يورو (72 ألف دولار) بسبب إلقاء الجماهير للألعاب النارية وبعض المقذوفات على أرض الملعب خلال المباراة التي خاضها الفريق على ملعب ماريبور السلوفيني في وقت سابق من الشهر الحالي.

وبسبب هذا السلوك، لن يسمح لسبارتاك بإقامة منطقة لاحتفالات المشجعين خلال مباراتهم المقررة أمام إشبيلية في أول نوفمبر/تشرين الثاني المقبل ضمن منافسات المجموعة نفسها.


وحذر سبارتاك جماهيره من خلال رسالة على موقعه بالإنترنت، مشيرا إلى أن سوء السلوك قد يسفر عن القبض على بعض المشجعين وحرمانهم من حضور المباريات لفترة تصل إلى سبع سنوات.

ويواجه سيسكا موسكو اختبارا إنجليزيا آخر لا يقل صعوبة عن جاره حيث يستضيف مانشستر يونايتد بعد غد الأربعاء ضمن منافسات المجموعة الأولى بالدور الأول للبطولة نفسها.

ويستضيف لوكوموتيف موسكو فريق زلين التشيكي في مسابقة الدوري الأوروبي الخميس المقبل.

وتسعى الأندية الروسية الثلاثة لتحقيق النجاح على أرض الملعب، لكنها تولي أهمية كبرى لسلوك المشجعين، وذلك في ظل حالة الرقابة المتزايدة على سلوكيات المشجعين قبل أقل من تسعة أشهر على المونديال الروسي.


وكانت المصادمات بين المشجعين الإنجليز والروس، التي وقعت على هامش بطولة كأس الأمم الأوروبية الماضية (يورو 2016) بفرنسا جذبت اهتماما كبيرا.

وخلال بطولة كأس القارات -التي استضافتها روسيا منتصف العام الحالي- أكد العديد من المشجعين منعهم من الدخول إلى الملاعب.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قاد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة للثأر من يوفنتوس الإيطالي والفوز عليه بثلاثية نظيفة في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الرابعة لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم. وفي المباراة الأخرى بالمجموعة ذاتها فاز سبورتينغ لشبونة البرتغالي على مضيفه أولمبياكوس اليوناني 3-2.

حقق مانشستر يونايتد عودة موفقة لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بفوزه على ضيفه بازل السويسري بثلاثية نظيفة على ملعب "أولدترافود" في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى.

عاد النجم المصري محمد صلاح لهز الشباك مع فريقه ليفربول الذي سقط في فخ التعادل 2-2 مع ضيفه إشبيلية في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الخامسة في الدور الأول للبطولة، التي شهدت اليوم أيضا تعادل ماريبور السلوفيني مع سبارتاك موسكو الروسي 1-1.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة