زيدان وفالفيردي.. أول مواجهة رسمية بـ"كلاسيكو الأرض"

ستشهد مباراة كأس السوبر الإسبانية لكرة القدم -والتي ستجمع فريقي ريال مدريد (بطل الدوري) وبرشلونة (بطل الكأس) غدا الأحد- مواجهة من نوع خاص بين الفرنسي زين الدين زيدان والإسباني أرنستو فالفيردي.

وسيرفع زيدان وفالفيردي راية التحدي، فكلاهما لديه الرغبة والطموح في تحقيق لقب السوبر الإسباني.

ورغم أن الاختبار الرسمي الأول لفالفيردي -الذي تولى القيادة الفنية لبرشلونة نهاية الموسم الماضي- ستكون صعبة لأنها أمام الغريم التقليدي، والتي دائما ما تكون بمثابة رسالة اطمئنان أو قلق للجماهير على مستوى الفريق في الموسم الكروي الجديد.

ولا يمتلك فالفيردي في سيرته التدريبية مع الفرق الإسبانية سوى التتويج بكأس السوبر الإسباني مع أتليتك بيلباو عام 2015.

أما زيدان فإنه يسعى إلى مواصلة تألقه وتحقيق البطولات والألقاب مع الملكي والوصول إلى البطولة السابعة له، حيث سبق له الفوز بلقب  دوري أبطال أوروبا (مرتين) وكأس السوبر الأوروبي (مرتين)، وكأس العالم للأندية (مرة) والدوري الإسباني (مرة).

وعلى صعيد المواجهات التي أوقعتهما وجها لوجه، فقد سبق لهما أن لعبا ضد بعضهما بعضا عندما كانا لاعبين، حيث كان زيدان في الريال، بينما كان فالفيردي لاعبا لبرشلونة.

ولعب الثنائي ضد بعضهما في الكلاسيكو ثلاث مرات، حقق فيها فالفيردي الفوز مع برشلونة في مباراتين، بينما فاز زيدان مع الريال في مواجهة واحدة.

وعلى الصعيد التدريبي، سبق لزيدان أن واجه فالفيردي عندما كان مدربا لأتلتيك بلباو ثلاث مرات فقط، حقق زيدان الانتصار فيها.

وكانت المباراة الأولى في 13 فبراير/شباط في 2016، وحقق الملكي الفوز في "سانتياغو برنابيو" بنتيجة (4-2)، ثم كرر الفوز على الملعب ذاته، لكن بنتيجة (2-1) في 23 أكتوبر/تشرين الأول من العام ذاته.

والتقيا آخر مرة في 18 مارس/آذار في 2017 على ملعب "سان ماميس"، وخسر بلباو بنتيجة (2-1).

يذكر أن فالفيردي قاد البرسا للفوز على أبناء المدرب زيدان 3-2 في المباراة الودية التي جمعت بينهما في 29 من الشهر الماضي في مدينة ميامي الأميركية.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

يعتقد إرنستو فالفيردي المدرب الجديد لبرشلونة وصيف بطل دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، أن ليونيل ميسي لا يزال أمامه المزيد ليقدمه، وأبدى سعادته بالعمل عن قرب مع قائد الأرجنتين الذي يعتبره أفضل لاعب شاهده في حياته.

1/6/2017

وعد المهاجم الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي الخميس بتقديم “الأفضل” تحت إشراف إرنستو فالفيردي المدرب الجديد لناديه برشلونة الإسباني، وذلك في أعقاب موسم لم يحرز خلاله النادي الكتالوني سوى كأس إسبانيا في كرة القدم.

13/7/2017

تضم خزانة ألقاب ريال مدريد حاليا 12 لقبا في دوري أبطال أوروبا، بينها ثلاثة ألقاب جاءت على يد زين الدين زيدان. وبالعودة إلى العام 2002 فقد سجل الفرنسي زيدان هدف الفوز الرائع في شباك باير ليفركوزن في نهائي دوري الأبطال ليقود ريال مدريد إلى منصة التتويج. وبعد 17 شهرا من توليه منصب المدير الفني للنادي الملكي، فاز بلقبين آخرين.

4/6/2017

بعيدا عن التحديات المختلفة التي نجح في تخطيها منذ توليه المسؤولية الفنية لريال مدريد، يظهر تحد كبير في الأفق للمدرب زين الدين زيدان، يتمثل في الحفاظ على نهم الحصول على الألقاب للفريق الأكثر نجاحا وإثارة للإعجاب في الوقت الراهن.

5/6/2017
المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة