"ملعب الملينيوم" بكارديف.. ساحة المواجهة الكروية الأوروبية

الملعب يتسع لـ74500 متفرج (غيتي)
الملعب يتسع لـ74500 متفرج (غيتي)
يستضيف الليلة الملعب الوطني في العاصمة الويلزية كارديف المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا للمرة الأولى حين يلتقي ريال مدريد مع يوفنتوس.

وقد افتتح "ميلينيوم ستاديوم" -الذي يتسع لـ 74500 مشجع في 1999- مكان موقع الملعب الوطني السابق في كارديف.

وهذه بعض المعلومات عن ساحة النزال بين الملكي واليوفي:

– سقف الملعب قابل للإغلاق، وتستغرق تلك العملية نحو عشرين دقيقة ويمكن أن تتم أثناء المباراة.

– أكبر ملعب مغطى في أوروبا، والثاني في العالم بعد ملعب "دالاس كاوبوي" لكرة القدم الأميركية في تكساس.

– المقر الرئيسي لمنتخب ويلز للركبي منذ افتتاحه، كما لعب منتخب ويلز لكرة القدم أغلب مبارياته هناك بين عامي 2000 و2010.

– بين عامي 2001 و2006 احتضن الملعب المباراة النهائية لكأس الاتحاد الإنجليزي، حين كان ملعب "ويمبلي" الجديد قيد الإنشاء.

– نقلت بطولات إنجليزية أخرى إلى "ميلينيوم ستاديوم" أثناء تلك الفترة، مثل كأس رابطة المحترفين، ونهائي ملحق الصعود والهبوط للدوري الإنجليزي بجانب كأس الدرع الخيري.

– استضاف "ميلينيوم ستاديوم" أيضا بعض مباريات كرة القدم في أولمبياد لندن 2012، من بينها مباراة المركز الثالث في فئة الرجال.

– بجانب كرة القدم والركبي، يستضيف "ميلينيوم ستاديوم" العديد من الرياضات الأخرى مثل الملاكمة، وسباقات السيارات ودوري الركبي والكريكيت.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال تشافي هيرنانديز القائد السابق لبرشلونة إنه يود أن يرى جيانلويجي بوفون حارس وقائد يوفنتوس يرفع كأس دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ليتوج مسيرته الطويلة.

يطمح ريال مدريد بالنجاح في حملته القياسية للدفاع عن لقب دوري أبطال أوروبا ويظفر بلقبه الـ 12 بالمسابقة القارية الأم، لكنه سيصطدم بأحلام يوفنتوس الباحث عن لقبه الثالث والصعود لمنصة التتويج للمرة الأولى منذ 21 عاما.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة