دوري أبطال أوروبا هدف ملاك ميلان الجدد

لي يونغهونغ (وسط) الرئيس الجديد لنادي ميلان الإيطالي لكرة القدم (الأوروبية)
لي يونغهونغ (وسط) الرئيس الجديد لنادي ميلان الإيطالي لكرة القدم (الأوروبية)

أعلن الرئيس الجديد لنادي ميلان الإيطالي لكرة القدم الصيني لي يونغهونغ ورئيسه التنفيذي ماركو فاسوني الجمعة أن الهدف الأساسي للنادي سيكون العودة إلى دوري أبطال أوروبا في موسم 2018.

وأنجزت مجموعة من المستثمرين الصينيين الخميس عملية الاستحواذ على النادي الإيطالي، منهية بذلك 31 عاما من عهد مالكه السابق رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلوسكوني.

وعرف النادي عصرا ذهبيا في أيام القطب الإيطالي، شمل إحراز 29 لقبا في مختلف المسابقات، بينها خمسة ألقاب في دوري أبطال أوروبا، إلا أن النادي تراجع محليا وأوروبيا في المواسم الماضية.

وقال يونغهونغ في تصريحه الأول بعد توليه مهامه رسميا الجمعة "اليوم هو يوم مهم، نفتح صفحة جديدة في التاريخ الأسطوري لميلان".

وفي حين لم يكشف رجل الأعمال الصيني كامل خطط التطوير المعدة للنادي، أكد أنه يضع "كامل ثقته" في فاسوني الذي سبق له العمل مع يوفنتوس ونابولي وإنتر ميلان.

وأبدى الرئيس التنفيذي عزمه الكامل على "إعادة بناء ميلان طموح جدا"، مضيفا "نحن آي سي ميلان، لا وقت لدينا لإضاعته ولا يمكننا أن ننتظر، علينا أن نعود"، علما بأن النادي غاب عن المنافسات الأوروبية في المواسم الثلاثة الماضية، بعد حلوله ثامنا وعاشرا وسابعا في ترتيب الدوري الإيطالي.

ورأى فاسوني أن النادي سيضع نصب عينيه سنة 2018، حينما ستتأهل الأندية الأربعة الأولى في إيطاليا إلى دوري الأبطال، قائلا "أن نكون أو لا نكون هو أمر سيغير حياتنا بشكل كامل".

وسيعمل الرئيس التنفيذي فاسوني مع هان لي، الذراع اليمنى ليونغهونغ، والمدير الرياضي ماسيميليانو ميرابيلي.

وخلال مؤتمر الصحافي، شدد فاسوني على أن الإدارة الجديدة تضع كامل ثقتها في المدرب الحالي للنادي فيتشنزو مونتيلا، مما يؤشر إلى أن التقارير عن تولي روبرتو مانشيني مهمة تدريب ميلان قد لا تصح.

وكانت ملكية النادي انتقلت إلى المالكين الصينيين في صفقة قدرت بنحو 740 مليون يورو.

وشدد فاسوني على أن النادي سيحظى "بميزانية مهمة من أجل الميركاتو (سوق الانتقالات)، لقد التقينا أندية ومديري أعمال (للاعبين)، ولدينا أفكار واضحة" عن اللاعبين الذين يرغب النادي في ضمهم، من دون أن يخوض في الأسماء.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

أتمت شركة "فيننفست" المالكة لميلان الإيطالي عملية بيع النادي الحاصل على بطولة أوروبا سبع مرات لمستثمرين صينيين وفق ما أعلنت رسميا الخميس، في صفقة بلغت قيمتها 740 مليون يورو.

بينما يكمل رجل الأعمال الصيني يونغ هونغ لي عملية الاستحواذ على نادي أي سي ميلان خلال الأسبوعين المقبلين يجد النادي اللومباردي نفسه على أعتاب ثورة قد تعصف بعشرة من لاعبيه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة بحسب ما كشفت عنه شبكة "كالتشيو ميركاتو" الإيطالية.

خسر نادي ميلان خدمات مدافعه إينياتسيو أباتي لما تبقى من الموسم الحالي، وذلك بسبب خضوعه لعملية جراحية في عينه بحسب ما أعلن الأربعاء صاحب المركز السابع بالدوري الإيطالي لكرة القدم.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة