ماذا يريد ميسي لتجديد عقده مع برشلونة؟

راتب ميسي ليس عائقا أمام تجديد عقده مع برشلونة (رويترز)
راتب ميسي ليس عائقا أمام تجديد عقده مع برشلونة (رويترز)

يبدو أن مسألة تجديد عقد الأرجنتيني ليونيل ميسي مع فريق برشلونة غير مرتبطة حصرا بالراتب الذي يتقاضاه "البرغوث"، فإن ما يطلبه "الساحر الأرجنتيني" أصعب على إدارة البرسا من الأمر المادي ومن وعده به وتحقيقه له.

وتشير صحيفة ماركا الإسبانية إلى أن ميسي يريد عودة الفترة الذهبية التي مرّ بها الفريق عندما كان تشابي هرنانديز يقود خط وسط برشلونة، وساهم في تحقيق "البلواغرانا" إنجازات كبيرة تحت قيادة المدرب جوسيب غوارديولا.

وبعد مغادرة تشابي لم يستطع اللاعبون الذين تعاقد معهم الفريق الكاتالوني سد الفراغ الذي تركه "أيقونة النادي"، فالكرواتي إيفان راكيتيتش والبرتغالي أندريه غوميز وغيرهم لم يقتربوا من مستوى قائد الفريق السابق وموهبته وتمريراته، وتحمل وزر قيادة الفريق وتزويد ميسي وخط الهجوم بالكرات الحاسمة.

وفي غياب التعاقد الحالي أو تصعيد لاعب من فرق الشباب يأخذ دور تشابي، سُلمت الراية لميسي وألقيت على كاهله مسؤولية قيادة الفريق وخلق الفرص وتمرير الكرات الحاسمة لزميليه لويس سواريز ونيمار دا سيلفا، أي أن المطلوب منه فعل كل شيء فوق أرضية الملعب.

وبحسب صحيفة ماركا، فإن ميسي مع وصوله إلى السنوات الأخيرة في عالم الساحرة المستديرة، فإنه يريد أن يستمر عطاؤه في الملاعب لأطول فترة ممكنة ويبقى مستواه في القمة.

ولهذا فإن اللاعب -قبل تجديد عقده- يريد معرفة مخططات إدارة البرسا المستقبلية، وخصوصا في التعاقد مع لاعبين جدد من المستوى الأول، يساعدون ميسي ولا يتكلون عليه.

ولهذا فإن بقاء ميسي مع برشلونة لا يتعلق بالأمور المادية أو بتغيير المدرب لأنه مستواه لا يتأثر بتغير المدربين، بل كل ما يريده -بحسب الصحيفة الإسبانية- أن يتحرر من أغلال أنه منقذ الفريق وصمام الأمان الوحيد فيه.

يذكر أن عقد ميسي ينتهي صيف 2018، وهناك عدة فرق تترقب فشل المفاوضات مع برشلونة لخطف التعاقد معه، في مقدمتها مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان.

المصدر : الصحافة الإسبانية

حول هذه القصة

يحتفل النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا مهاجم برشلونة بعيد ميلاده الـ25 وهو في قمة عطائه الكروي ويقدم مستويات لافتة مع "البلواغرانا" ومنتخب بلاده. لكن، هل نيمار في هذه السن أفضل من زميله في الفريق ليونيل ميسي وغريمه كريستيانو رونالدو عندما كانا في السن نفسها؟

عندما يطرح السؤال عن أفضل مسدد في أوروبا هذا الموسم، يذهب الجواب مباشرة باتجاه ليونيل ميسي أو كريستيانو رونالدو أو غيرهما من نجوم الصف الأول المعروفين في عالم كرة القدم.

لجأ النجم الأرجنتيني بنادي برشلونة الإسباني ليونيل ميسي إلى شراء مسكن أحد جيرانه ليتخلص من الضجيج والإزعاج الذي كان يتسبب فيه.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة