أتلتيكو يرتقي للوصافة مستغلا تعثر فالنسيا

أتلتيكو مدريد حقق فوزه الثالث على التوالي (رويترز)
أتلتيكو مدريد حقق فوزه الثالث على التوالي (رويترز)

استغل أتلتيكو مدريد الهزيمة المفاجئة التي مني بها فالنسيا وانتزع منه المركز الثاني في الدوري الإسباني لكرة القدم بعدما حقق انتصارا صعبا على ديبورتيفو ألافيس 1-صفر السبت في المرحلة السادسة عشرة من المسابقة.

وحسم أتلتيكو مدريد مباراته أمام ألافيس بهدف وحيد سجله فيرناندو توريس في الدقيقة 74، ليرفع الفريق رصيده إلى 36 نقطة ويصعد إلى المركز الثاني متقدما على فالنسيا بنقطتين وبفارق ثلاث نقاط خلف برشلونة المتصدر الذي يواجه الأحد ديبورتيفو لاكورونا.

وكان نادي فالنسيا قد تلقى صدمة بخسارته أمام مضيفه إيبار 1-2، وافتتح تاكاشي إينوي التسجيل لإيبار في الدقيقة 47، ثم أدرك سانتي مينا التعادل لبلنسية في الدقيقة 57 إثر تمريرة من أندرياس بيريرا.

وقبل أربع دقائق فقط لنهاية المباراة، وجه إيبار ضربة موجعة لفالنسيا وحسم المباراة لصالحه بهدف سجله خوان جوردن.

ورفع إيبار رصيده إلى 21 نقطة في المركز السابع، بينما تجمد رصيد فالنسيا عند 34 نقطة في المركز الثاني بفارق خمس نقاط خلف المتصدر برشلونة الذي يمكنه توسيع الفارق إلى ثماني نقاط بالفوز على ديبورتيفو لاكورونا في المباراة المقررة مساء الأحد.

وتلقى فالنسيا بذلك الهزيمة الثانية على التوالي في المباريات التي يخوضها خارج أرضه، حيث تواصلت معاناة الفريق من غياب لاعبين أساسيين بسبب الإصابات.

وفي مباراة أخرى، خيم التعادل السلبي على مواجهة ديربي الباسك التي جمعت فريقي أتلتيك بيلباو وريال سوسييداد على ملعب "سان ماميس".

وغاب حارس المرمى كيبا أريزابالاغا عن صفوف أتلتيك بيلباو ليعزز ما تردده وسائل إعلام إسبانية عن اقترابه من الانتقال إلى ريال مدريد في يناير/كانون الثاني المقبل، رغم أن النادي ذكر في بيان أن غيابه يأتي بسبب إصابة يعاني منها.

ورفع بيلباو رصيده إلى 18 نقطة في المركز الثاني عشر مقابل 20 نقطة لسوسييداد في المركز الثامن.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن مجلس إدارة النادي الأهلي المصري اليوم أن فريقها لكرة القدم سيلتقي أتلتيكو مدريد الإسباني وديا في 30 ديسمبر/كانون الأول الجاري في ملعب برج العرب بالإسكندرية، ضمن احتفال رياضي تحت شعار "السلام ضد الإرهاب".

أعرب مدرب أتلتيكو مدريد دييغو سيميوني عن شعوره بالفخر بلاعبيه رغم خروجهم من دوري أبطال أوروبا، وأكد أن مباراة الفريق أمام تشلسي أمس الثلاثاء ستساعد اللاعبين على تقديم الأفضل في المستقبل.

سيغيب نادي أتلتيكو مدريد الإسباني عن الأدوار الإقصائية بدوري أبطال أوروبا لأول مرة منذ خمس سنوات، وذلك بعد أن خيب أشبال المدرب دييغو سيمويوني عشاقهم بخروجهم المبكر من البطولة التي تعودوا على بلوغ أدوارها المتقدمة في السونات الماضي.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة