أسرار رونالدو وميسي أفضل لاعبي العالم

ميسي قوته في رأسه ورونالدو في الألعاب الهوائية (رويترز+الأوروبية)
ميسي قوته في رأسه ورونالدو في الألعاب الهوائية (رويترز+الأوروبية)

لم يعد تحليل ظاهرة النجمين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي حكرا على المعلقين والخبراء الرياضيين، بل دخل العلم والعلماء على الخط لشرح أسرار أفضل لاعبيْ كرة قدم في الكوكب.

البداية مع "الدون" الذي حلل معهد "فالنسيا للنشاط الحيوي" نقاط القوة لديه، وتوصل إلى أن الألعاب الهوائية هي السلاح الفتاك لـ"صاروخ ماديرا".

ومن المعروف أن رونالدو يتميز بوثبته العالية دون بذل مجهود كبير أو الركض قبل الوثب. وكشف المعهد أن رونالدو يستطيع بلوغ الكرة إذا كانت على ارتفاع مترين ونصف، وهذا ما جعله يسجل ستين هدفا بالرأس منذ قدومه إلى ريال مدريد عام 2009.

أما "البرغوث" الأرجنتيني فشاركت عدة معاهد علمية في تحليل أسراره، ودرست نحو مئة هدف لقائد منتخب الأرجنتين، وتوصلت إلى خلاصة مفادها أن قوة ميسي في رأسه.

وأوضحت أن لنجم برشلونة قدرة استثنائية في الاحتفاظ بالكرة بين قدميه والركض بها بسرعة فائقة والتخلص من لاعبي الخصم دون أن يفقد الكرة، إضافة إلى السرعة في اتخاذ قرارات التمرير، ناهيك عن لياقته البدنية العالية رغم قصر قامته، وهذا كله يجعله أحد أفضل اللاعبين الذين يركضون بالكرة في العالم، وهذا ما ظهر في موسم 2014-2015 عندما حقق 307 مراوغات.

المصدر : الصحافة الإسبانية

حول هذه القصة

تحول البرازيلي دييغو ألفيش حارس مرمى فالنسيا إلى “مرعب” اللاعبين الذين يسددون من نقطة ركلة الجزاء، بعدما صدّ عشرين ركلة منذ عام 2007 لأبرز نجوم الكرة بالعالم، في مقدمتهم ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو.

مرة أخرى يخوض النجمان الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو مواجهة من نوع خاص عندما يلتقي فريقاهما برشلونة وريال مدريد في الكلاسيكو الإسباني.

يحلم كل لاعب كرة قدم في العالم بالمشاركة في الكلاسيكو الإسباني بين الغريمين برشلونة وريال مدريد، حيث تبقى المشاركة الأولى له ذكرى يحملها معه طيلة حياته.

منذ عام 2007، تاريخ آخر مرة خرجت الكرة الذهبية من سيطرة النجمين ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، بدأ الصراع الخفي والعلني بين اللاعبين، وأشعلته وسائل الإعلام التي باتت تربط بينهما في أي خطوة يقومان بها، أو تقارن أرقامهما وإنجازاتهما.

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة