رونالدو يتقدم على ميسي وسواريز بسباق الهدافين

رونالدو رفع رصيده إلى عشرة أهداف (الأوروبية)
رونالدو رفع رصيده إلى عشرة أهداف (الأوروبية)
أسكت كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد المنتقدين الذين شككوا بقدراته مطلع الموسم الجاري بعدما تقدم إلى صدارة هدافي دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بتسجيله هدفين أمس السبت.

ورفع رونالدو رصيده إلى عشرة أهداف بالمسابقة هذا الموسم عندما قاد ريال للفوز 2-1 على سبورتينغ خيخون ليتفوق على ثنائي برشلونة ليونيل ميسي ولويس سواريز اللذين سجل كل منهما ثمانية أهداف.

وسيسعد هذا التحول قائد البرتغال الذي واجه انتقادات شديدة في بداية الموسم عندما كان يكافح لاستعادة مستواه بعد إصابة بالركبة تعرض لها في نهائي بطولة أمم أوروبا.

ومر رونالدو بأسوأ انطلاقة موسم على صعيد الأهداف منذ انضمامه إلى الريال عندما هز الشباك أربع مرات في أول ثماني مباريات بجميع المسابقات هذا الموسم لكنه استعاد مستواه المعهود بعد ذلك.

وسجل رونالدو ثلاثية للمرة الأولى هذا الموسم خلال فوز ريال على ألافيس 4-1 في نهاية أكتوبر/تشرين الأول.

وبعد العودة من فترة التوقف الدولي أحرز ثلاثية أخرى بمرمى أتلتيكو مدريد الأسبوع الماضي.

وكان هذا أول فوز للريال على غريمه في العاصمة في الدوري المحلي منذ أكثر من ثلاثة أعوام.

وسجل رونالدو خمسة أهداف في آخر مباراتين عندما أحرز من ركلة جزاء ثم من ضربة رأس أمام سبورتينغ خيخون.

وقال مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان "هذا هو رونالدو، يمكنه تسجيل أهداف في أي وقت".

وأضاف "عندما لا يسجل يعتقد الجميع أنه لا يلعب جيدا، اليوم سجل هدفين واجتهد كثيرا على الجناحين وفي الوسط، لقد تعافى تماما".

وقبل أن يخوض ميسي وسواريز مع برشلونة مباراة ضد ريال سوسييداد اليوم الأحد تقدم رونالدو لأول مرة في السباق نحو نيل جائزة هداف الدوري هذا الموسم.

وسيتواجه اللاعبون الثلاثة في مباراة القمة بين برشلونة وضيفه ريال في ملعب كامب نو يوم السبت المقبل.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

سجل كريستيانو رونالدو ثنائية وأهدى ريال مدريد فوزا صعبا على سبورتينغ خيخون (2-1) ليعزز النادي الملكي موقعه في صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم قبل أسبوع من مباراة الكلاسيكو أمام الغريم برشلونة.

رغم التفوق "التكتيكي" الذي حققه مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان في "ديربي مدريد" ضد أتلتيكو وقيادته الفريق للفوز بثلاثية نظيفة، أثار هذا الفوز أسئلة بشأن إذا كان ثلاثي الفريق كريستيانو رونالدو وغاريث بيل وكريم بنزيمة (بي بي سي) لا يزالون الخيار المفضل هجوميا بالنسبة للمدرب الفرنسي.

تسونامي كريستيانو رونالدو "دمر" حصون ودفاعات أتلتيكو مدريد في "ديربي العاصمة" الذي انتهى بثلاثية من توقيع الدون، فهذه الأهداف لم تمنح فريقه الريال النقاط الثلاث فقط، بل حققت له أرقاما عدة مرة واحدة.

بعد تجديد عقده لخمس سنوات مع ريال مدريد وحصوله على 452 ألف دولار أسبوعيا (بعد خصم الضرائب) وبات أعلى اللاعبين دخلا في العالم، يتحضر كريستيانو رونالدو لصفقة مالية كبيرة سيوقعها مع الشركة الرياضية الأميركية العملاقة "نايكي".

المزيد من بطولات أوروبية
الأكثر قراءة