"التمييز العنصري" في عصر الكورونا.. الفحص للاعبي السلة أولا بأميركا

في الوقت الذي خضع فيه فريق تورونتو رابتورز، حامل لقب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، ولوس أنجلوس ليكرز وبروكلين نتس لاختبارات الكشف عن فيروس كورونا سريعا، ما زال مواطنون آخرون في الانتظار، مما تسبب في رد فعل عنيف تجاه الأفضلية التي يحصل عليها اللاعبون والمشاهير في الرعاية الصحية.

وغرد بيل دي بلاسيو رئيس بلدية نيويورك -في حسابه على تويتر بعد خضوع نتس للكشف عن فيروس كورونا وإصابة أربعة لاعبين ووجودهم في العزل الذاتي- "نتمنى لهم التعافي. لكن مع كل الاحترام لا يمكن أن يخضع فريق كامل في دوري السلة الأميركي للكشف عن الفيروس، بينما ينتظر المرضي الخضوع للكشف.. الاختبارات لا يجب أن تكون للأغنياء بل للمرضى".

ومع انتشار فيروس كورونا ومعاناة الولايات المتحدة للتعامل مع النقص في أجهزة الكشف، يتزايد استياء المواطنين ضد سهولة خضوع الرياضيين المحترفين للكشف بينما ينتظر آخرون ظهرت عليهم أعراض المرض.

وتسبب الفيروس الذي يؤدي إلى مشاكل في الجهاز التنفسي في إصابة نحو ثمانية آلاف أميركي، في حين تجاوز عدد الوفيات 145 شخصا على الأقل.

وقال آدم سيلفر مفوض الدوري الأميركي -في مقابلة مع "إي أس بي أن" أمس الأربعاء- إنه يتفهم مخاوف دي بلاسيو، لكن مصدر القلق الأكبر هو النقص في أجهزة الكشف، كما أن البطولة تتبع اللوائح.

وأضاف سيلفر الذي أشار إلى خضوع ثمانية فرق كاملة للكشف عن الفيروس إضافة إلى إصابة بعض اللاعبين "أتفهم وجهة نظره ومن المؤسف أننا في هذا الموقف كمجتمع يجري فرزه عندما يتعلق الأمر بالخضوع للكشف.. لكننا نتبع توصيات مسؤولي الصحة".

وأشارت صحيفة "يو أس توداي" الأسبوع الماضي إلى أنه بعد اكتشاف إصابة رودي جوبير لاعب يوتا جاز بفيروس كورونا خضع 58 شخصا في الفريق للكشف.

كما خضع أوكلاهوما سيتي ثاندر للكشف، وهو الفريق الذي كان يستعد لمواجهة جاز قبل أن تُلغى المباراة قبل لحظات من انطلاقها، إضافة إلى تورونتو رابتورز الذي سيطر القلق على مسؤوليه من إمكانية إصابة بعض اللاعبين بعد مواجهة جاز في التاسع من الشهر الجاري.

وأعلن ليكرز -آخر فريق يواجه نتس قبل توقف الموسم- أمس الأربعاء أن جميع لاعبيه يخضعون للكشف.

وتسببت قدرة فرق الدوري الأميركي للخضوع للكشف في غضب عارم من الجماهير في مواقع التواصل الاجتماعي.

وغرد أحد مستخدمي موقع تويتر -الذي يملك 23 ألف متابع إضافة إلى برنامج إذاعي تبثه 22 محطة في سبع ولايات- "الوضع كما هو المعتاد دائما. الأغنياء يحصلون على أي شيء أولا ويأتي الفقراء في النهاية".

وفي أغلب الحالات تتعلق قدرة الفرق على إخضاع اللاعبين للكشف بالأموال والذهاب إلى المعامل الخاصة بدلا من تلك التي تديرها الدولة وعدم انتظار الصفوف.

ودافعت رابطة الدوري الأميركي عن إجراءاتها السريعة كخطوة لمنع انتشار فيروس كورونا إذ يجذب اللاعبون انتباه الناس الأصغر سنا.

وقال سيلفر "قرار رابطة الدوري بإيقاف البطولة مهد الطريق أمام بطولات أخرى لفعل ذلك وزيادة الوعي عن خطورة الفيروس".

وتابع "شعرت أن الناس وخاصة الشبان لم يأخذوا التوصيات على محمل الجد حتى فعلنا ما فعلناه".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلن ريال مدريد أن فريق كرة القدم وضع في الحجر الصحي بعدما جاء اختبار أحد لاعبي فريق السلة إيجابيا للإصابة بفيروس كورونا.

المزيد من الإن بي إي (NBA)
الأكثر قراءة