معاناة مليونير .. صدمة في أميركا بعد فيديو لنجم سابق في "أن بي أي"

ظهر ديلونتي ويست اللاعب السابق في دوري كرة السلة الأميركي "أن بي أي" في مقطع فيديو صادم، وبدا في حالة يرثى لها وهو الذي كان قبل سنوات قليلة أحد نجوم اللعبة.

وتداول رواد مواقع التواصل مقطع فيديو يظهر ويست يتعرض للضرب من طرف شخص مجهول وسط الطريق العام، وظهر في مقطع آخر يخضع لاستجواب من طرف أحد أفراد الشرطة بأحد الشوارع.

وحصد الفيديو تفاعلا واسعا بالولايات المتحدة، لأن اللاعب السابق ظهر بشكل مهين وكان يتلفظ بكلمات قاسية تجاه الشخص الذي كان يحاوره.

وأعلنت الشرطة في وقت لاحق أنها أوقفت الشرطي الذي صور المقطع، وأكدت أن مقطع استجواب ويست صور بالشارع بعد تكبيله إثر تدخل من عناصر الشرطة الذين تلقوا نداء من أجل فض اشتباك خارج ملهى ليلي قرب العاصمة واشنطن.

واعتزل ويست (36 عاما) اللعب عام 2015 وجمع 16 مليون دولار بعد لعبه لعدد من الفرق من بينها "كليفلاند كافالييرز، دالاس مافيريكس" وسبق له أن اعترف عام 2008 بمعاناته من اضطراب ثنائي القطب الذي يصيب صاحبه بالهوس والاكتئاب.

وتعاطف المغردون مع اللاعب، وعبر عدد من زملائه السابقين وأصدقائه عن استعدادهم لمساعدته من أجل العلاج والتعافي من مشاكله النفسية.

ووجه عدد من المغردين دعوات لعدم مهاجمة ويست والرأفة به بسبب ظروفه الصحية الصعبة.

المصدر : مواقع إلكترونية + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

قال ليبرون جيمس لاعب لوس أنجلوس ليكرز المنافس في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين إنه ما زال أمامه الكثير من الوقت قبل الاعتزال، وشبه نفسه بالمخضرم توم برادي لاعب نيو إنغلند باتريوتس بطل كرة القدم الأميركية الذي يقدم أداء قويا في عمر 42 عاما.

كثيرون هم اللاعبون الذين هزموا الفقر المدقع بفضل موهبتهم الكروية التي حولتهم إلى نجوم وأثرياء يجنون عشرات الملايين داخل المستطيل الأخضر وخارجه. ومن بين هؤلاء خمسة لاعبين سنروي قصصهم في هذا التقرير.

المزيد من الإن بي إي (NBA)
الأكثر قراءة