نهائي جديد بين وريورز وكافاليرز

ربما تعني المواجهة الثالثة على التوالي بين جولدن ستيت وريورز وكليفلاند كافاليرز في نهائي دوري السلة الأميركي للمحترفين غياب المنافسة الحقيقية، لكن خبراء في الرياضة يقولون إن ذلك سيمثل ارتفاعا في نسب المشاهدة.

وسحق كافاليرز وويوريرز منافسيهما نحو النهائي ليتواجها فيما وصفه البعض "بالمواجهة في مانيلا" عام 1975 عندما أقيم النزال الثالث والأخير بين الملاكمين الشهيرين محمد علي وجو فريزر.

وقال بوب دورفمان مدير قسم الإبداع في وكالة بيكر ستريت للإعلان في سان فرانسيسكو "هذا ما كان ينتظره الجميع. هذا ما كنا نتحدث ونكتب عنه والآن حان وقت حصد الثمار. حتمية هذه المواجهة جعلتها أكثر إثارة".

ومنذ نهاية المباراة السابعة في نهائي الموسم الماضي أصبح سريعا كافاليرز حامل اللقب ووريورز أبرز المرشحين للوصول إلى النهائي مرة أخرى لتكون مواجهة بين آخر بطلين.

ولم يخسر وريورز، الذي يقوده ستيفن كوري وكيفن دورانت، أي مباراة في ثلاث سلاسل تحسم على أساس الأفضل في سبع مباريات في الطريق نحو النهائي وهو أمر لا سابق له.

ويريد وريورز الثأر من هزيمته في نهائي العام الماضي حيث كان في طريقه للحفاظ على لقبه عندما تقدم 3-1 لكنه فرط في ذلك وخسر المباريات التالية ومنها السابعة الحاسمة على ملعبه.

وفاز كافاليرز، الذي يقوده العملاق ليبرون جيمس، في 12 مباراة وخسر مرة واحدة في الطريق نحو النهائي هذا العام حيث كانت الهزيمة الوحيدة في المباراة الثالثة لنهائي القسم الشرقي.

وبينما غابت الإثارة طيلة الموسم فإن ما حدث من نتائج متوقعة سيذهب لطي النسيان لو قدم كافاليرز ووريورز سلسلة نهائي لا تنسى مثلما حدث في العام الماضي.  

وأصبح كافاليرز في 2016 أول فريق في تاريخ النهائي يقلب تأخره 3-1 إلى فوز 4-3 عندما انتصر على جولدن ستيت وريورز ليحصد لقبه الأول.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

استعاد ديترويت بيستونز توازنه بعد خمس هزائم متتالية وتغلب على ضيفه كليفلاند كافاليرز 106-90 مساء أمس الاثنين (صباح الثلاثاء بتوقيت غرينتش) ضمن منافسات دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

المزيد من الإن بي إي (NBA)
الأكثر قراءة