أنصار مارسيليا يطلقون حملة رفضا لضم غرينوود

Premier League - Manchester United v AFC Bournemouth
مارسيليا الفرنسي دخل في مفاوضات مع مانشستر يونايتد لشراء غرينوود مقابل 27 مليون يورو (رويترز)

أطلق مشجعو أولمبيك مرسيليا حملة ضد ضم اللاعب الإنجليزي ماسون غرينوود مع اقتراب النادي الفرنسي من التعاقد مع مهاجم مانشستر يونايتد على خلفية قضايا أخلاقية اتهم بالتورط فيها سابقا.

ودخل مارسيليا الفرنسي في مفاوضات مع مانشستر يونايتد لشراء غرينوود الذي أمضى الموسم الماضي معارًا إلى خيتافي مقابل 27 مليون يورو.

وتفوق مارسيليا على أندية مثل لاتسيو وأتلتيكو مدريد وفالنسيا في السباق للتعاقد مع اللاعب.

وقد يكون المهاجم البالغ من العمر 22 عاما، والذي شارك في مباراة دولية واحدة مع المنتخب الإنجليزي لكرة القدم، في طريقه إلى فرنسا بعدما أمضى الموسم الماضي معارا لخيتافي الإسباني، حيث شارك في 33 مباراة وسجل 8 أهداف.

ودشن أنصار مارسيليا حملة "غرينوود غير مرحب به" على منصة "إكس"، مصرّين على أن التوقيع مع المنبوذ من يونايتد قد يؤدي إلى "ضرر لا يمكن إصلاحه" لقيمهم.

وجاء في بيان نشر عبر موقع "أو إم فوروم": "في الوقت الذي أُعلن فيه عن المفاوضات بشأن وصول ميسون غرينوود أصبحت الأمور أكثر سخونة بشكل متزايد. ويبدو من الضروري أن نشرح، مرة أخرى وقبل أن يصبح الضرر غير قابل للإصلاح، لماذا يبدو هذا النقل غير قابل للتصور في ضوء القيم التي يعرضها النادي ولماذا يعني ذلك لكثيرين منا خطًّا أحمر من شأنه أن يضر بشكل لا يمكن إصلاحه بشغفنا بهذا النادي".

واتهم غرينوود، الذي أوقفه يونايتد في يناير/كانون الثاني 2022 بعد تداول دعاوى ضده عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بمحاولة الاغتصاب والاعتداء في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكان من المقرر أن يمثل أمام المحكمة يوم 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2023، ولكن تم إسقاط جميع التهم الجنائية الموجهة إليه في فبراير/شباط الماضي.

المصدر : مواقع إلكترونية