ألمانيا قادرة على "إلحاق الأذى" بإسبانيا في ربع نهائي يورو 2024

جناح منتخب ألمانيا لوروا ساني (غيتي)

قال جناح منتخب ألمانيا لوروا ساني إن فريقه قادر على "إلحاق الأذى" بإسبانيا الجمعة في ربع نهائي كأس أوروبا لكرة القدم، بفضل العودة المميزة لزميله في خط الوسط توني كروس.

ونزل ساني بديلا في المباريات الثلاث للدولة المضيفة في دور المجموعات، بيد أنه لعب أساسيا على حساب فلوريان فيرتز في ثمن النهائي ضد الدانمارك (2-0) السبت.

وفي حين تعاني إنجلترا وفرنسا، المرشحتان القويتان لإحراز اللقب، برزت إسبانيا إلى جانب الدولة المضيفة بعد تحقيقهما نتائج لافتة حتى الآن.

وبلغت إسبانيا، الفريق الوحيد الذي يحقق 4 انتصارات تواليا حتى الآن، أفضل مستوياتها مسجّلة 9 أهداف مقابل هدف يتيم في شباكها.

وقال ساني إن ألمانيا وإسبانيا "قدّمتا أفضل كرة قدم" في البطولة… علينا السيطرة على أسلوبنا ثم يمكننا إلحاق الأذى بالإسبان".

ويتشارك المنتخبان الألماني والإسباني الرقم القياسي في عدد الألقاب القارية (3).

وخسرت ألمانيا أمام إسبانيا 0-6 في دوري الأمم الأوروبية في 2020، خلال فترة سيئة للمانشافت".

 

وبعد فوزها بكأس العالم 2014 في البرازيل ثم بلوغ نصف نهائي كأس أوروبا 2016، أقصيت ألمانيا من دور المجموعات في آخر نسختين من كأس العالم، وخرجت أمام إنجلترا في دور الـ16 من كأس أوروبا الأخيرة صيف 2021.

وقال ساني الذي استهل تلك المباراة في إشبيلية: "الخسارة الثقيلة مؤذية للغاية، لكنها من الماضي".

وأضاف جناح بايرن ميونخ البالغ 28 عاما أن بطل العالم 2014 توني كروس، العائد للمنتخب بعد اعتزاله دوليا قبل 3 سنوات، قد ساهم بمنح ألمانيا السيطرة، "لم نكن مستقرين قبل ذلك بما فيه الكفاية، وكان هذا الأمر بمثابة نقطة ضعف كبيرة لنا".

وتابع: "تخلّص (كروس) من هذا الضعف من خلال هدوئه. تجري الأمور بشكل جيّد راهنا ونحن سعداء لعودته وجعلنا أقوى".

وفي مشاركته الأولى كأساسي لعام 2024، عانى ساني لإيجاد إيقاعه أمام الدانمارك، لكنه وفّر السرعة وراء الخطوط.

وقال الجناح السابق لمانشستر ستيي الإنجليزي إنه "لا يزال من غير الواضح" ما إذا كان سيلعب أساسيا أم لا، بيد أن الفريق يثق بقرارات المدرّب يوليان ناغلسمان "وهذا ما يجعلنا مميزين".

وكان لاعب الوسط إيمري تشان الوحيد من أصل 26 لاعبا لم يخضع للتمارين يوم الثلاثاء، بيد أن الاتحاد المحلي قال إن غيابه كان بداعي الاحتياط فقط.

وأكمل كل من أنتونيو روديغر، الحارس مانويل نوير وباسكال غروس التمارين، رغم معاناتهم من إصابات طفيفة.

المصدر : وكالات