منتخب فرنسا يعتمد على الدفاع المُحكم للتقدم في يورو 2024

واجهت فرنسا صعوبة في تسجيل الأهداف ببطولة أوروبا لكرة القدم 2024، وتدين بتأهلها للدور ربع النهائي إلى دفاع صلب أصاب منافسيه بالإحباط.

وفي طريقه لربع النهائي، لم يهز المنتخب الفرنسي الشباك من لعب مفتوح وإنما أحرز هدفا من ركلة جزاء نفذها كيليان مبابي، وهدفين عكسيين سجل آخرهما يان فوتونجن في الفوز 1-صفر على بلجيكا في الدور ثمن النهائي أمس الاثنين.

واهتزت شباك فريق المدرب ديدييه ديشان مرة واحدة فقط في التعادل 1-1 مع بولندا في دور المجموعات من ركلة جزاء سجلها روبرت ليفاندوفسكي بعد إعادتها.

ولم تقدم فرنسا مستواها المعهود، وبدت شبحا للفريق الذي سجل 9 أهداف في طريقه إلى دور الثمانية بكأس العالم 2022 و7 في 4 مباريات عام 2018.

لكن في ألمانيا يمتلك المنتخب الفرنسي أفضل دفاع، بجانب إسبانيا، إذ لم تهتز شباكه سوى بهدف وحيد على الرغم من أن قلبي الدفاع وليام ساليبا ودايو أوباميكانو لم يبدآ مباراة معا في دفاع مكون من 4 لاعبين قبل مباراة ودية ضد كندا الشهر الماضي.

وقال ديشان عقب مباراة بلجيكا "لدينا صلابة دفاعية مثيرة للاهتمام. إنه أمر ضروري في هذا المستوى. لقد قطعنا شوطا طويلا، ولم يكن الأمر سهلا على الجميع. إنها ليست مجرد مسألة دفاع جيد، لقد استحوذنا بشكل جيد على الكرة. لقد فعلوا كل ما في وسعهم للتأكد من أننا لم نستقبل أي هدف. حتى لو نجحنا في هجمة واحدة فقط، فهذا يكفي لهذا اليوم".

كما أشاد المهاجم راندال كولو مواني، الذي منحت تسديدته التي اصطدمت بدفاع بلجيكا إلى داخل الشباك فرنسا الفوز أمس الاثنين، بدفاع الفريق.

وقال مواني "يجب أن نكون أكثر كفاءة أمام المرمى، لكن الدفاع هو مفتاح النجاح".

كان الظهير الأيسر تيو هرنانديز لاعبا مؤثرا ضد بلجيكا بتدخل في توقيت مثالي، ليحرم يانيك كاراسكو من التسجيل، وتصدى الحارس مايك مينيان 12 تصديا حاسما، اثنان من روميلو لوكاكو وكيفن دي بروين، لتفوز فرنسا على بلجيكا للمرة الخامسة في البطولات الخمس الكبرى.

وقال مدرب ليل وروما السابق رودي غارسيا لصحيفة (ليكيب) الرياضية الفرنسية "لدينا أفضل حارس في البطولة مايك مينيان. إنه على مستو كبير جدا، وأبقى على آمالنا في المباراة، لقد قدمنا أداء دفاعيا قويا، وهذا قد يأخذنا بعيدا جدا".

وتواجه فرنسا بعد ذلك البرتغال في تكرار لنهائي 2016، الذي فاز به فريق النجم كريستيانو رونالدو.

المصدر : رويترز