البرازيل تواجه كولومبيا في صدام ناري ببطولة كوبا أميركا

منتخب البرازيل (الفرنسية)

تصطدم البرازيل بطلة كأس العالم 5 مرات وكولومبيا المتألقة غدا الثلاثاء في مواجهة مرتقبة في بطولة كوبا أميركا لكرة القدم، ستكون أكثر من مجرد مباراة على صدارة المجموعة الرابعة.

ويمكن القول إن كولومبيا هي الفريق الأكثر ندية في الأميركتين بعد سلسلة مميزة من 10 انتصارات متتالية ولم تهزم في آخر 25 مباراة.

وكانت هزيمتهم الأخيرة قبل أكثر من عامين حين خسرت 1-صفر أمام الأرجنتين التي أنهت فعليا آمالهم في التأهل لكأس العالم 2022.

وأقالت كولومبيا المدرب رينالدو رويدا وأعادت نيستور لورينزو، اللاعب الأرجنتيني السابق الذي عمل لعدة سنوات مساعدا لخوسيه بيكرمان عندما كان مسؤولا.

وضخ لورينزو دماء جديدة في مجموعة موهوبة من اللاعبين لكنها متقدمة في السن وتمكن من إخراج أفضل نسخة من اللاعبين أصحاب الخبرة مثل جيمس رودريغيز وجون كوردوبا ويوهان موخيكا الذين كانوا يظنون أنهم قد تجاوزوا أوج تألقهم.

ومنح تألق ريتشارد ريوس وجون أرياس وجيفرسون ليرما كولومبيا التوازن الذي تحتاجه، وتضمن مشوارها الفوز على إسبانيا وألمانيا وانتفاضة قوية أمام البرازيل عندما سجل الجناح لويس دياز ثنائية متأخرة ليحقق فوزا مفاجئا بعد أيام من إطلاق سراح والده المختطف من قبل جيش التحرير الوطني الكولومبي.

وقدمت كولومبيا كرة هجومية مميزة بوتيرة ولياقة بدنية لا غبار عليها، واستهلت مشوارها في كوبا أميركا بالفوز على باراغواي وكوستاريكا وتصدرت المجموعة بالتعادل مع البرازيل.

وقال لورينزو بعد فوز فريقه على كوستاريكا 3-صفر يوم الجمعة إن الفوز على بطل العالم 5 مرات من شأنه أن يبعث رسالة مفادها أن أميركا الجنوبية لديها قوة جديدة لا يستهان بها.

وقال "أعلم أن مشجعينا يشعرون بحماس كبير. لست الشخص الذي بوسعه منح النصائح بشأن طموحات الناس ومشاعرهم. نحن متحمسون أيضا، لذلك دعونا نستمتع".

وتعاني البرازيل منذ هزيمة تفطر القلب بركلات الترجيح أمام كرواتيا في دور الثمانية بكأس العالم 2022.

وكان الظهور الأول للبرازيل في كوبا أميركا مخيبا للآمال بقيادة المدرب الجديد دوريفال جونيور، إذ تعادلت دون أهداف مع كوستاريكا وكانت مباراتهم الرسمية الخامسة على التوالي دون فوز وهي أسوأ سلسلة لهم منذ 23 عاما.

وانتعشت البرازيل بالفوز 4-1 على باراغواي بعد الأداء الرائع للمهاجم فينيسيوس جونيور، الذي أظهر سببا قويا للمنافسة على الكرة الذهبية بعد أن قاد ريال مدريد إلى ثنائية الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا.

وقال لاعب الوسط البرازيلي برونو غيمارايش في مؤتمر صحفي يوم الأحد "كولومبيا عقبة في طريقنا سنحاول التخلص منها المباراة المقبلة. لديهم العديد من اللاعبين الذين يمكنهم حسم النتيجة بمهارة فردية".

وأضاف "إنه فريق يتمتع بقوة بدنية وسيكون من الجيد اللعب ضدهم. سيكون اختبارا رائعا لنا، مباراة كبيرة نرغب في الفوز بها لحسم صدارة المجموعة، هذا هو المطلوب عندما ترتدي قميص البرازيل".

المصدر : رويترز