نيمار يرد على شائعات رحيله عن الهلال السعودي ويتوقع الفائز بالكرة الذهبية

نيمار احتفل مع فريق الهلال بلقب كأس ملك السعودية (رويترز)

كشف النجم البرازيلي نيمار الذي يغيب عن الملاعب منذ 7 أشهر، أنه يحرز تطوّرا "مؤلما" في عملية تعافيه من الإصابة والعملية الجراحية التي خضع لها في الرباط الصليبي والغضروف المفصلي لركبته اليسرى، نافيا ما يُشاع عن تركه الهلال السعودي للعودة إلى فريق بداياته سانتوس.

وقال ابن الـ32 عاما الاثنين على هامش مزاد لصالح مؤسّسته الخيرية في ساو باولو: "إنه أمر مؤلم، هناك الكثير من المعاناة، لكني في طور التعافي. مرّت 7 أشهر منذ إصابتي، ولا يزال هناك بضعة أشهر أخرى، لكننا نصل إلى هناك"، إلى مرحلة التعافي والعودة الى الملاعب.

وانضم نيمار إلى الهلال في أغسطس/آب 2023 قادما من باريس سان جيرمان الفرنسي في صفقة ضخمة لكنه أصيب في 17 أكتوبر/تشرين الأول خلال مباراة دولية لمنتخب بلاده، وهذا ما حرمه من المشاركة أغلب الموسم مع الهلال الذي بصم على موسم قوي شهد سلسلة تاريخية للانتصارات المتتالية بلغت 34 مباراة وتوّج بثنائية الدوري والكأس المحليين.

نيمار حزين بعدما أهدر ركلة جزاء أمام الشباب في الدوري السعودي (غيتي)

وفي تصريح أدلى به الشهر الماضي، أفاد المدرب البرتغالي للهلال جورجي جيزوس أن نيمار لن يكون جاهزا للمشاركة في مرحلة الاستعداد للموسم المقبل، لأنه لن يتمكن من التعافي من إصابته واللعب تنافسيا قبل سبتمبر/أيلول المقبل على أقل تقدير.

ولن يكون نجم برشلونة الإسباني السابق بصحبة المنتخب البرازيلي خلال مشاركته في بطولة كوبا أميركا المقرّرة في الولايات المتحدة بين 20 يونيو/حزيران و14 يوليو/تموز، ويقول: هذا الأمر "يحزنني. من المؤسف أن أضطر إلى البقاء بعيدا، لكني سأساندهم بطبيعة الحال".

وتابع: "أتمنى أن تتمكن البرازيل من الفوز، نملك الفريق القادر على تحقيق ذلك بوجود لاعبين يتمتعون بمستوى عال"، مشيدا بشكل خاص بمهاجم ريال مدريد الإسباني فينيسيوس جونيور الذي توج السبت مع النادي الملكي بلقب دوري أبطال أوروبا وسجل هدفا في المباراة النهائية ضد بوروسيا دورتموند الألماني (2-0).

ورأى أنه "من الواضح أن الكرة الذهبية ستكون من نصيبه، آمل ذلك. بعثت له رسالة قبل المباراة النهائية وأخرى بعدها. من المؤكد أنه سيفوز بالكرة الذهبية، إنه رائع ويرفع بكل فخر ألوان بلادنا في جميع أنحاء العالم".

نيمار يؤدي تدريبات العلاج الطبيعي والتأهيل من إصابته في الركبة (رويترز)

وسُئل أخيرا عن الشائعات التي تتحدث عن عودته الموسم المقبل الى فريق بداياته سانتوس، فأجاب أن "ما يُقال غير صحيح تماما، لا يوجد أي شيء مخطّط له. ما زال هناك عام على عقدي مع الهلال وآمل أن أتمكن من تقديم موسم رائع".

وتابع: "صحيح أن سانتوس هو فريق قلبي وأود العودة يوما ما، لكن ليس لدي خطة في ذهني" حاليا للعودة إليه.

المصدر : الفرنسية