مشجع برازيلي يدخل التاريخ باقتناء 6101 قميص لكرة القدم

Colorful soccer jerseys.
مجموعة من قمصان المشجع البرازيلي (غيتي)

يتجول البرازيلي كاسيو برانداو في غرفة مليئة برفوف الملابس، جعلته في أبريل/نيسان الماضي يدخل موسوعة جينيس للأرقام القياسية، بصفته يمتلك أكبر مجموعة من قمصان كرة القدم في العالم.

وجمع الموظف لدى شركة جوجل، البالغ من العمر 41 عاما، ما مجموعه 6101 قميص، منذ أن بدأ في جمعها عام 2000، منها قمصان نادرة للأسطورة البرازيلي بيليه، مرورا بقميص لكأس العالم 1998 يحمل توقيع رونالدو.

وقال برانداو وهو يرتدي قفازات بيضاء، ويخرج بعضا من أغراضه المفضلة "إنها أكثر من مجرد 6101 قطعة من القماش، إنها 6101 قصة، تساعدنا على رواية القليل عن تاريخ كرة القدم".

****داخليه*** مشجع برازيلي يدخل التاريخ باقتناء 6101 قميص لكرة القدم
البرازيلي كاسيو برانداو في الغرفة التي يخصصها لقمصانه (مواقع التواصل)

ويحتفظ برانداو بالقمصان في مكتب لنادي هواة جمع القمصان الذي أسسه في ساو باولو، ويضم 60 شخصا يتاجرون بها، وتصل قيمة بعض القمصان إلى 40 ألف ريال برازيلي (7400 دولار).

وتشمل مجموعة برانداو القميص الذي ارتداه بيليه ويحمل لقب "الملك"، عندما التقى بملكة بريطانيا إليزابيث عام 1968، وكانت الملكة إليزابيث ضيف الشرف في مباراة أقيمت على ملعب ماراكانا أثناء زيارة رسمية للبرازيل.

وقمصان بيليه هي الأكثر انتشارا في مكتب برانداو، حيث تزينه القمصان الموقعة منه وصور أسطورة البرازيل الراحل، الذي توفي في ديسمبر/كانون الأول 2022.

وقال برانداو "قد يصل سعر بعض القمصان إلى 40 ألف ريال، لكن قميص بيليه لا يقدر بثمن".

ويخصص برانداو جزءا كبيرا من مجموعته لقمصان ناديه المفضل كورينثيانز، بما في ذلك قمصان المهاجم رونالدو، عندما كان في النادي وقمصان لاعبه المفضل سقراطس.

المصدر : رويترز