شعبية رونالدو تنقل حمى يورو 2024 إلى لايبزيغ

Cristiano Ronaldo
رونالدو يحظى بشعبية جارفة (مواقع التواصل)

في يوم المباراة الافتتاحية لمنتخب بلادهم في بطولة أوروبا لكرة القدم (يورو 2024) خرج لاعبو البرتغال بصحبة القائد كريستيانو رونالدو من الفندق الذي يقيمون فيه لتحية مئات المشجعين المتحمسين اليوم الثلاثاء مع وصول حمى البطولة أخيرا إلى لايبزيغ بفضل شعبية رونالدو الجارفة.

ووصل الفريق المدينة أمس الاثنين، حيث قام بتسجيل الدخول بفندق فيستن في قلب لايبزيغ. وحضرت أعداد كبيرة من المشجعين لاستقبال اللاعبين، لكنهم أصيبوا بخيبة أمل عندما نزل اللاعبون مباشرة من الحافلة وتوجهوا إلى داخل الفندق.

وانتظرت مجموعة أصغر دون جدوى خارج ملعب لايبزيغ في وقت لاحق أمس، حيث وصل الفريق لحضور المؤتمر الصحفي قبل مباراته ضد التشيك وجلسة تدريبية على أرض الملعب.

وخارج الفندق، تم وضع سياج من الحواجز العالية لمنع الجماهير من الاقتراب أكثر من اللازم، لكن صبر الجماهير أتى بثماره صباح اليوم عندما خرج اللاعبون لاستقبالهم.

وكان رونالدو، بالطبع، النجم الأكثر جاذبية حيث بدا في حالة ارتياح وسعادة بالتوقيع على التذكارات ومصافحة من خلف الحواجز، وكان من بين آخر اللاعبين الذين عادوا إلى داخل الفندق.

ومباراة البرتغال والتشيك هي الأخيرة ضمن الجولة الأولى من دور المجموعات، لذلك كان على لايبزيغ الانتظار لفترة أطول من المدن المضيفة الأخرى لتشعر بأجواء بطولة أوروبا بشكل كامل.

وكانت هذه المدينة هادئة خلال مطلع الأسبوع الحالي، لكن من المقرر أن يتغير الوضع مع وصول آخر مشجعي البرتغال والتشيك لمتابعة أول مباراة ضمن أربع ستقام في لايبزيغ.

ويتجه جيش المشجعين الهولنديين المثير للإعجاب إلى المدينة قبل المواجهة المنتظرة بفارغ الصبر بين هولندا وفرنسا يوم الجمعة المقبل.

المصدر : رويترز