منتخب أميركا يواجه تحديا تاريخيا في كوبا أميركا

منتخب الولايات المتحدة الاميركي لكرة القدم المصدر: حساب المنتخب (إكس)
لعب المنتخب الأميركي 18 مباراة طوال مشاركاته السابقة في كوبا أميركا (مواقع التواصل الاجتماعي)

يتسلّح المنتخب الأميركي بعاملي الأرض والجمهور خلال مشاركته الخامسة في بطولة كوبا أميركا لكرة القدم، حيث يستضيف النسخة رقم 48 من البطولة، التي ستقام خلال الفترة من 20 يونيو/حزيران إلى 15 يوليو/تموز المقبل.

ويخوض المنتخب الأميركي منافسات كوبا أميركا وسط جماهيره للمرة الثانية، حيث استضاف النسخة المئوية من البطولة عام 2016، وأنهى المشوار محتلا المركز الرابع.

وشارك منتخب أميركا لأول مرة في نسخة 1993 من كوبا أميركا، التي أُقيمت في الإكوادور، وخرج من الدور الأول، وبعدها بعامين حل رابعا في نسخة أوروغواي 1995، وخرج مجددا من الدور الأول في نسخة عام 2007 التي استضافتها فنزويلا.

وطوال مشاركاته السابقة في كوبا أميركا لعب المنتخب الأميركي 18 مباراة، حقق خلالها 5 انتصارات مقابل تعادلين، بينما تعرّض للخسارة 11 مرة، وسجل 18 هدفا، في حين استقبل مرماه 29 هدفا.

كما يواجه المنتخب الأميركي تحديا تاريخيا من نوع آخر، وهو عدم نجاح أي منتخب تتم دعوته من خارج قارة أميركا الجنوبية للمشاركة بكوبا أميركا في الفوز بلقب البطولة.

في المقابل يبقى منتخب أميركا من القوى الكروية الكبيرة في قارة أميركا الشمالية، حيث فاز بلقب الكأس الذهبية 7 مرات، آخرها عام 2021، وحل وصيفا للبطل 6 مرات آخرها عام 2019، إضافة إلى الميدالية البرونزية مرتين في عامي 1996 و2003.

كما شارك منتخب أميركا في كأس العالم 12 مرة، آخرها في النسخة الأخيرة التي استضافتها قطر في أواخر عام 2022، حيث خرج من الدور الأول.

ويدخل منتخب "العم سام" منافسات بطولة كوبا أميركا وهو يحتل مكانة مرموقة في التصنيف العالمي للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بتواجده في المركز الحادي عشر عالميا، بعدما قفز خطوتين للأمام في التصنيف الأخير.

وكان أفضل مركز حققه منتخب أميركا في تصنيف فيفا هو وصوله للمركز السادس في أبريل/نيسان 2006، بينما تراجع لأسوأ تصنيف باحتلاله المركز 35 في يوليو/تموز 2012.

ولاية ثانية للمدرب برهالتر

ويقود منتخب أميركا فنيا المدرب المحلي كريج برهالتر، البالغ من العمر 50 عاما، والذي بدأ ولايته الثانية مع الفريق في أغسطس/آب 2023، وحقق 6 انتصارات مقابل 4 هزائم.

في حين امتدت الولاية الأولى لكريج برهالتر 4 أعوام خلال الفترة بين 2018 و2022، قاد خلالها الفريق في 60 مباراة، حقق 37 فوزا مقابل 12 تعادلا و11 خسارة.

ويرتكز برهالتر إلى عدد من الركائز في صفوف المنتخب الأميركي مثل كريستيان بوليسيتش قائد الفريق المحترف بصفوف ميلان الإيطالي وهداف الجيل الحالي برصيد 28 هدفا في 67 مباراة دولية.

كما يبرز أيضا ثنائي يوفنتوس الإيطالي ويستون ماكيني والمهاجم الشاب تيموتي وايا نجل الأسطورة جورج وايا نجم ميلان السابق، والفائز بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم عام 1995.

ويملك المنتخب الأميركي أسلحة تهديفية أخرى مثل: ريكاردو بيبي مهاجم آيندهوفن الهولندي، وبريندن آرونسون مهاجم يونيون برلين الألماني، وجيوفاني رينا لاعب نوتنغهام فورست الإنجليزي.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية