الشرطة الإنجليزية تحث جماهيرها على حسن التصرف في يورو 2024

جماهير منتخب إنجلترا خارج ملعب ويمبلي (غيتي)

دعت الشرطة الإنجليزية مشجعي كرة القدم الذين سيسافرون إلى ألمانيا لحضور بطولة أوروبا لكرة القدم 2024، في وقت لاحق هذا العام، لحسن التصرف، خاصة في الأمور الحساسة ثقافيا وتاريخيا، وتجنب مخالفة القوانين هناك.

وسترسل بريطانيا أكبر بعثة أمنية لها على الإطلاق للعمل مع المسؤولين الألمان للمساعدة في تأمين البطولة، إذ من المتوقع أن يسافر أكثر من 300 ألف مشجع، غالبيتهم دون تذاكر، إلى ألمانيا، ولم يتم الكشف عن عدد أفراد هذه البعثة الأمنية.

وستقدم الشرطة البريطانية ووزارة الخارجية وروابط المشجعين إرشادات للجماهير، لمساعدتهم على تجنب خرق القانون الألماني، محذرة من أن الشرطة المحلية قد تصدر غرامات فورية مع اقتياد المخالفين إلى أقرب بنك لضمان الدفع.

وقال مارك روبرتس، المسؤول البارز في قطاع تأمين مباريات كرة القدم بالشرطة الإنجليزية، إن غالبية المشجعين يعرفون ما هو الصواب والخطأ.

وقال روبرتس خلال مؤتمر صحفي مع الشرطة الألمانية في برلين "لنكن واقعيين، بعض هذه الأشياء لا تحتاج حقا إلى القول، إنها ستكون جريمة جنائية في أي ديمقراطية غربية طبيعية. لا يتعين عليك مراجعة القوانين الألمانية قبل السفر. فقط كن ضيفا لطيفا واستمتع بوقتك".

وحين واجهت إنجلترا منتخب ألمانيا وديا في 2017 بدورتموند، أدان الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم سلوك بعض المشجعين الذين شوهدوا وهم يؤدون التحية النازية.

ودعا أوليفر شترودهوف، من مركز التعاون الدولي للشرطة الألمانية، المشجعين إلى تفهم أن بعض التصرفات المقبولة في بريطانيا قد لا تكون كذلك في ألمانيا.

وأضاف أن الشرطة الألمانية لن تتسامح مطلقا مع أي خرق للقوانين.

وقال "عندما تأتي إلى بلد ما عليك أن تحترم ثقافته وتاريخه".

وستلعب إسكتلندا وإنجلترا في البطولة.

ويخضع حوالي 2000 من مشجعي كرة القدم البريطانيين حاليا لقيود قانونية تمنعهم من السفر لحضور البطولة.

المصدر : رويترز