سانشو يتطلع لكتابة التاريخ مع دورتموند بنهائي دوري أبطال أوروبا

سانشو عاد إلى دورتموند معارا من مانشستر يونايتد في يناير/كانون الثاني (رويترز)

يأمل الدولي الإنجليزي جادون سانشو في التعويض وإعادة الاعتبار عندما يعود إلى إنجلترا رفقة فريقه بوروسيا دورتموند الألماني لمواجهة ريال مدريد الإسباني في نهائي دوري أبطال أوروبا السبت على ملعب ويمبلي.

وستكون مباراة اللقب فرصة متجدّدة لسانشو من أجل إثبات أنّ حقبته غير المستقرة مع مانشستر يونايتد كانت نتيجة خلل في النادي، وليس إخفاقا شخصيا.

عاد سانشو إلى دورتموند في يناير/كانون الثاني الماضي، وهو النادي الذي برز فيه في بداية مسيرته كلاعب شاب وجعله ينتقل بصفقة ضخمة إلى "الشياطين الحمر" في عام 2021.

ولفت ابن الـ24 عاما الأنظار خلال فترة إعارته 6 أشهر، ولاسيما في دوري الأبطال، حيث ساعد الفريق "الأصفر والأسود" على بلوغ النهائي للمرة الثالثة في تاريخه.

لقد عاد سانشو

انضمّ سانشو إلى دورتموند عن عمر 17 عاما من أكاديمية مانشستر سيتي عام 2017.

وفي 4 أعوام في "فيستفالن شتاديون"، سجّل سانشو 50 هدفا، وصنع 64 في 137 مباراة. وفاز بكأس ألمانيا 2021 قبل وقت قصير من انضمامه إلى يونايتد مقابل 93 مليون دولار.

لكن الأمور لم تسر بالشكل المطلوب في أولد ترافورد، حيث سجّل سانشو 12 هدفا فقط في 82 مباراة، ليدخل في خلاف مع المدرب الهولندي إريك تن هاغ في وقت سابق من هذا الموسم، ويعود إلى دورتموند في يناير/كانون الثاني بعدما ابتعد عن الملاعب منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

وقال سيباستيان كيهل، المدير الرياضي لدورتموند والذي لعب دورا حاسما في إعادة سانشو إلى النادي، إن اللاعب أظهر إصرارا خلال هذه الفترة الصعبة.

وأضاف كيهل الثلاثاء "لم يكن الوضع سهلا في يناير/كانون الثاني الماضي لإحضار جادون إلى دورتموند".

وتابع "لكننا كنا نعلم أن جادون لديه المهارات اللازمة لتقديم أداء رفيع، وليكون حاسما وينقلنا إلى مستوى آخر.. إنه شخص عظيم، لاعب عظيم، والتجربة التي مرّ بها في مانشستر ساعدته على الأداء الآن".

وختم "سيكون مهما جدا بالنسبة لنا يوم السبت. سيُظهر للعالم أن جادون سانشو قد عاد بالفعل".

حافز إضافي

رغم تحسّن مستواه، لم يسمح لسانشو بالعودة إلى تشكيلة غاريث ساوثغيت التي ستخوض كأس أمم أوروبا (يورو 2024).

وقال إيمري تشان قائد دورتموند إن سانشو كان "من الطراز الأوّل"، موضحا "لم يلعب لمدة 6 أشهر، لذا ليس من السهل العودة وتقديم مثل هذا الأداء".

وأشار تشان، الذي استُبعد أيضا من تشكيلة ألمانيا في البطولة القارية، إلى أن الإقصاء سيحفّزهما في لقاء السبت "بالطبع هو ليس سعيدا بذلك. أنا أيضا لست ضمن تشكيلة ألمانيا ولست سعيدا بذلك".

وأضاف "هذا يمنحك حافزا إضافيا لتظهر للمدربين والمنتخبات الوطنية أننا نستحق أن نكون هناك، وهذا ما سنحاول القيام به يوم السبت".

المصدر : الفرنسية