غفارديول.. من مدافع "مرتبك وضائع" إلى سلاح هجومي سري في السيتي

انضم غفارديول إلى السيتي بموجب عقد مدته 5 سنوات مقابل 90 مليون يورو (رويترز)

جعل مانشستر سيتي الإنجليزي اللاعب الكرواتي جوسكو غفارديول أغلى قلب دفاع في تاريخ كرة القدم، عندما دفع "السيتيزنز" مبلغا ضخما لضمه من لايبزيغ الألماني في أغسطس/آب 2023.

وبسبب تعديل مركزه من قلب الدفاع إلى ظهير أيسر، وقلة خبرته وتأقلمه مع الدوري الإنجليزي الممتاز، دفع غفارديول، البالغ 22 عاما، في البداية ثمنا باهظا، لكن بعد 9 أشهر نجح المدرب بيب غوارديولا في تحويل المدافع الدولي "المرتبك والضائع" إلى آلة دفاع وتسجيل أهداف.

قال غوارديولا إن غفارديول واجه صعوبات في التأقلم، لكن ثقته تتزايد الآن بعد مساهمته التهديفية في خضم سباق المنافسة على اللقب.

وقال غوارديولا عن البداية غير المستقرة للمدافع الكرواتي "كانت هناك فترة غير مؤكدة لدرجة أنها لم تكن جيدة حقا".

وأضاف الإسباني في تصريحات نقلتها صحيفة ماركا الإسبانية "عندما وصل كنت في حيرة من أمري، كان تأقلمه بطيئا مع الفريق والدوري الإنجليزي الممتاز، في بعض اللحظات كان مرتبكا.. فقد الكثير من الكرات. في كل مرة كانت لديه الكرة أراد أن يحدث أشياء استثنائية".

غفارديول (يمين) واجه صعوبات في التأقلم مع السيتي لكن ثقته تتزايد في الفترة الأخيرة (غيتي )

غفارديول.. آلة تسجيل الأهداف

بمجرد تأقلمه مع أجواء البريميرليغ ومركزه الجديد، أصبح غفارديول السلاح السري الهجومي لمانشستر سيتي تحت قيادة بيب غوارديولا، إذ سجل 5 أهداف في آخر 7 مباريات.

وقال غوارديولا "ليس عليه أن يخسر الكرات.. أهم شيء بالنسبة للمدافعين هو أن يكونوا آمنين. اللعب ببساطة هو أصعب شيء في الحياة".

وتابع مدرب برشلونة السابق "إذا سجل الأهداف، فسيكون في موضع ترحيب كبير، لكن هذه ليست وظيفته، وظيفته هي الدفاع واللعب بأمان".

وانضم الظهير الأيسر، البالغ 22 عاما، إلى السيتي بموجب عقد مدته 5 سنوات، مقابل مبلغ قدّرته تقارير بنحو 90 مليون يورو.

وأحرز اللاعب الدولي الكرواتي، الذي لم يسجل في 32 مباراة سابقة مع سيتي، 5 أهداف في آخر 7 مباريات، ليساعد فريقه في سباق تحقيق لقبه الرابع على التوالي، وهو رقم قياسي غير مسبوق.

سجل غفارديول 5 أهداف في 7 مباريات هذا الموسم (رويترز)

وقال غوارديولا للصحفيين بعد الفوز 4-صفر على فولهام يوم السبت الماضي "هناك جانب في كرة القدم وفي الحياة، وهو الثقة. لا يمكن أن ننسى أن هذا موسمه الأول في الدوري الإنجليزي، لذلك ليس من السهل التعامل مع الوضع وقد عانى في البداية قليلا، لأنه انضم إلى فريق فاز للتو بثلاثية وكان خجولا بعض الشيء".

ويحل سيتي، صاحب المركز الثاني في الدوري برصيد 85 نقطة وبفارق نقطة واحدة خلف أرسنال الذي لعب مباراة أكثر، ضيفا على توتنهام هوتسبير صاحب المركز الخامس غدا الثلاثاء.

المصدر : الصحافة الإسبانية