إحصائيات صادمة لمانشستر سيتي بمواجهة أرسنال في البريميرليغ

هالاند سجل 4 أهداف فقط في 9 مباريات بالبريميرليغ منذ عودته من الإصابة في يناير/كانون الثاني (رويترز)

إحصائيات صادمة لمانشستر سيتي بعد التعادل السلبي مع أرسنال -أمس الأحد- في الجولة الـ30 من الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث تعتبر هذه المرة الأولى التي يخفق فيها السيتي بتسجيل أهداف في آخر 57 مباراة على ملعب الاتحاد.

وخسر "السيتيزنز" أمام "المدفعجية" ذهابا في ملعب "الإمارات"، قبل أن يتعادل في مواجة -أمس- من دون أهداف، كما تعادل أبناء المدرب بيب غوارديولا ذهابا وإيابا مع ليفربول، وخسروا في مباراة أستون فيلا على ملعب "فيلا بارك"، وتعادلوا في مباراة الإياب أمام توتنهام.

وفي المباريات المتبقية للمان سيتي ضد الفرق الـ5 الأولى في جدول ترتيب البريميرليغ

  • يواجه أستون فيلا على ملعب الاتحاد الأربعاء المقبل.
  • يحل ضيفا على توتنهام  قبل نهاية الموسم، وعلى الرغم من فوزهم خارج الديار على توتنهام في كأس الاتحاد الإنجليزي في يناير/كانون الثاني الماضي، فإن ملعب السبيرز الجديد يمثل عقدة بالنسبة لسيتي، حيث لم يفز هناك في الدوري منذ 2019.

وفشل النجم النرويجي إيرلينغ هالاند في التسجيل بمباراة أرسنال أمس، وهذا يعني أنه سجل 4 أهداف فقط في 9 مباريات في البريميرليغ منذ عودته من الإصابة في يناير/كانون الثاني.

وفي المباريات الـ3 التي لعبها هالاند في مواجهة البرازيلي غابرييل والفرنسي ويليام صليبا مدافعي أرسنال، لم يتمكن من تسجيل أي هدف، أو حتى تصويب أي تسديدة على المرمى، ويبدو أن "الإعصار النرويجي" بعيد جدا عن مستواه المذهل الذي ظهر به خلال العام الماضي، والذي شهد تسجيله 53 هدفا.

وتلقى هالاند (23 عاما) أمس انتقادات من أسطورة مانشستر يونايتد روي كين، الذي لم يعجبه أداء الدولي النرويجي في المباراة.

وترك التعادل مانشستر سيتي على بعد 3 نقاط من ليفربول متصدر جدول ترتيب البريميرليغ، وتمثل المباراة القادمة امتحانا صعبا لرفقاء هالاند أمام فريق المدرب الإسباني أوناي إيمري وتكون فرصة لغوارديولا للثأر من خسارته ذهابا والأهم البقاء في الصراع على اللقب.

ويمكن للستيزنز تحقيق الثلاثية للمرة الثانية تواليا، مع استمرار منافستهم على لقب الدوري ووصولهم إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، ويواجهون فيه ريال مدريد الإسباني، كما يخوضون مواجهة مرتقبة ضد تشلسي في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

المصدر : مواقع إلكترونية