فينيسيوس نجم ريال مدريد في مرمى العنصرية مرة جديدة

فينيسيوس رفع قبضته في تحية "القوة السوداء" بعد تسجيله الهدف الأول في مرمى فالنسيا السبت الماضي (وكالة الأناضول)

قالت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم -اليوم الاثنين- إنها تراجع مقطع فيديو لطفل يوجّه إهانات عنصرية تجاه البرازيلي فينيسيوس جونيور لاعب ريال مدريد، خلال التعادل 2-2 مع فالنسيا السبت الماضي.

وأفادت مصادر رابطة "لا ليغا" "نحن بصدد دراسة وتحليل الحقائق من الناحية القانونية لنرى ما يمكننا، وما ينبغي لنا فعله".

وفي مقطع فيديو نشره أحد صحفيي شبكة "إي إس بي إن البرازيلية" وأعادت وسائل الإعلام الإسبانية نشره، يمكن سماع طفل يجلس في حضن امرأة وهو يصف فينيسيوس بـ "القرد".

سجّل النجم البرازيلي هدفين في المباراة ليعوّض ميرينغي تأخره بهدفين، ويتعادل مع فالنسيا 2-2 في ميستايا السبت الماضي.

ورفع فينيسيوس قبضته في تحية "القوة السوداء" (شعار داعم لذوي البشرة السمراء) بعد هدفه الأول في الملعب ذاته الذي تعرض فيه لإساءات عنصرية الموسم الماضي، في حادثة دفعت بفالنسيا إلى منع 3 من مشجعيه من دخول الملعب مدى الحياة.

وأصبح اللاعب البالغ من العمر 23 عاما رمزا للنضال ضد التمييز في كرة القدم الإسبانية، بعد تعرضه لإهانات عنصرية في مناسبات عديدة، وتعرض لصيحات استهجان متكررة من جماهير فالنسيا السبت الماضي.

وكان نادي إشبيلية سحب بطاقة مشجع ومنعه من دخول ملعب "رامون سانشيز بيزخوان"، خلال المباراة التي انتهت بالتعادل مع ريال مدريد 1-1 السبت الماضي في الليغا، بداعي توجيه إساءة عنصرية، وقلَّد حركات القرد في إشارة إلى فينيسيوس.

وطالبت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم في ذلك الوقت بتعديل تشريعي، للحصول على سلطة كبرى لمعاقبة الأندية التي يُدان مشجعوها بارتكاب انتهاكات عنصرية.

المصدر : الفرنسية