بروتوكول أسترالي جديد لارتجاج المخ في رياضة الهواة والشبان

ضرب الكرة بالرأس يؤدي أحيانا إلى الإصابة بارتجاج في المخ خاصة في مراحل الفئات السنية لكرة القدم (الفرنسية)

سيتوقف الرياضيون الهواة والشبان في أستراليا عن ممارسة الرياضة لمدة 21 يوما على الأقل، في حال تعرضهم لارتجاج في المخ إذا اعتُمدت الإرشادات الجديدة التي صدرت اليوم الخميس.

وستجعل "بروتوكولات" المعهد الأسترالي للرياضة البلاد تتماشى مع بريطانيا، التي أدخلت فترة راحة مدتها 21 يوما للرياضيين الهواة في أبريل/نيسان الماضي، وسط مخاوف بشأن تأثير صدمات الرأس المتكررة في الرياضة.

وحظرت بريطانيا على البراعم والمراحل السنية الصغيرة في كرة القدم ضرب الكرة بالرأس؛ نظرا لخطرتها على أدمغتهم خاصة إذا كانت الكرة قوية.

وفرضت أستراليا فترات راحة من الارتجاج في الرياضات الاحترافية لسنوات، لكن بروتوكولات "الشبان والرياضة المجتمعية" الجديدة تخص الرياضيين الهواة لأول مرة.

وتأتي هذه التغييرات في أعقاب تحقيق أجراه مجلس الشيوخ الأسترالي بشأن الارتجاج العام الماضي، الذي أوصى بتطوير بروتوكولات "العودة للعب" لإصابات الرأس في رياضة الهواة.

وتنصح إرشادات المعهد الأسترالي للرياضة ببروتوكولات أكثر صرامة للرياضيين الذين تقل أعمارهم عن 19 عاما، بما في ذلك شرط عدم ظهور أعراض الارتجاج لمدة 14 يوما، قبل العودة للتدريب الذي يشهد التحامات.

كما توصي المبادئ التوجيهية المدارس والأندية بتعيين "مسؤولين عن الارتجاج"، لضمان اتباع البروتوكولات.

وتعرّضت الرياضة الأسترالية لسلسلة من الدعاوى القضائية من لاعبين سابقين في رياضات مختلفة، يقولون إنهم عانوا من إصابات في الدماغ بسبب الارتجاجات المتكررة التي أصيبوا بها أثناء المنافسات.

المصدر : رويترز