"إلياس" ثالث أبناء زيدان رحيلا عن ريال مدريد

Elyaz Zidane Johan Bash @Johan_Bash Real Betis have brought in a talented French central defender by the little-known name of Zidane. The youngest of Zinedine Zidane’s four sons. Elyaz Zidane, has become the third to leave Los Blancos, although he has done so earlier than his brothers
إلياس زيدان قرر الرحيل عن ريال مدريد لأنه لا يلعب بشكل أساسي (مواقع التواصل)

كشفت تقارير إعلامية أن إلياس زيدان نجل النجم الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد السابق توجه إلى إشبيلية للتوقيع للانضمام لفريق ريال بيتيس الإسباني بحثا عن فرصة اللعب بشكل مستمر التي لا يحظى بها في نادي ريال مدريد.

وسافر إلياس إلى مدينة إشبيلية حيث خضع للكشف الطبي تمهيدا لإتمام الطرفين عملية الانتقال، ووقع على عقود الانضمام إلى ريال بيتيس لمدة موسمين ونصف تنتهي في صيف 2026.

وسينضم إلياس إلى فريق بيتيس تحت 19 عاما، بهدف الانتقال إلى الفريق الأول لاحقا.

ويريد مانويل بيليغريني المدير الفني لفريق ريال بيتيس منح إلياس الفرصة الكاملة، حتى يكون أحد أعضاء تشكيلته الأساسية في النصف الثاني من الموسم الحالي في الدوري الإسباني، وبخاصة أن المدافع البالغ من العمر 18 عاما يمتلك الخصائص الفنية المناسبة للفريق "الأندلسي".

وبإمكان إلياس اللعب كقلب دفاع أو كظهير أيسر، كما أنه قادر على تقديم الإضافة لنادي ريال بيتيس، الذي يبحث جهازه الفني عن الحلول المناسبة في سوق الانتقالات الشتوية الحالية، من أجل تعزيز صفوف الفريق.

ويغادر أصغر أبناء زيدان قطاع الشباب في ريال مدريد من أجل التوقيع لبيتيس بعد وصوله لعامه الـ18، بعدما طلب من الريال السماح له بالرحيل.

وأصبح إلياس، ثالث أبناء زيدان الذي يغادر "لوس بلانكوس" لأنه لم يحصل على فرص كافية في فريق ريال مدريد تحت 19 عاما تحت قيادة ألفارو أربيلوا.

وغادر شقيقه الأكبر "إنزو" نادي ريال مدريد في صيف 2017، وشقيقه لوكا في صيف 2020، فيما يواصل ثيو زيدان اللعب لفريق الرديف بالملكي، الذي يعد والده أحد أساطيره لاعبا ومدربا.

 

ورغم تجاهل إلياس في ريال مدريد فإنه تألق مع منتخب فرنسا تحت 17 سنة وأسهم في فوزه بلقب كأس أمم أوروبا للناشئين، ويريد أن يلعب بشكل أساسي حتى يضمن حضوره مع منتخب فرنسا للشباب تحت 19 سنة.

ويبدو أن اسم عائلة زيدان سيظل يتردد في مختلف ملاعب أوروبا بعد أن سار الأبناء على خطى والدهم وورثوا شيئا من موهبته لكن السؤال الذي يطرح نفسه، هل يصل أحدهم لنجومية والدهم المتوج بكأس العالم 1998 مع فرنسا.

المصدر : مواقع إلكترونية