بهدفين أحدهما مغربي وفي غياب ميسي.. إنتر ميامي يخسر نهائي كأس أميركا

المغربي أمين يسجل الهدف الثاني لهيوستن ضد إنتر ميامي
المغربي أمين باسي يسجل الهدف الثاني لهيوستن ضد إنتر ميامي (الفرنسية)

خسر إنتر ميامي نهائي كأس الولايات المتحدة المفتوحة في كرة القدم أمام هيوستن دينامو 1-2، في ظل غياب نجمه الأرجنتيني المصاب ليونيل ميسي.

وسيطر هيوستن على المباراة من بدايتها بفضل هدفين سريعين عبر غريفين دورسي (24) والمغربي أمين باسي (33 من ركلة جزاء)، قبل أن يُسجّل إنتر هدف حفظ ماء الوجه عبر الفنزويلي جوسيف مارتينيز (90+2).

وغاب ميسي وزميله السابق في برشلونة الإسباني جوردي ألبا، وفشل فريقهما في حصد لقبه الثاني في فترة زمنية قصيرة بعد الفوز بكأس الرابطتين الشهر الماضي، وذلك تحت أنظار المالك المُشارك الإنجليزي ديفيد بيكهام وزميله السابق في ريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان في فلوريدا.

ولم تقدم أسباب واضحة حول غياب ميسي ومدى إصابته، لكن أفيد سابقا عن معاناته من "إرهاق عضلي"، فيما تحدث المدرب الأرجنتيني لانتر خيراردو "تاتا" مارتينو عن "آثار" من إصابة قديمة.

وقال مارتينو بعد المباراة "لم يكن من الحكمة بالنسبة له أن يلعب، لم نتمكن حتى من التفكير في الدفع به لبضع دقائق لأننا سنخاطر".

وقال مدرب برشلونة والأرجنتين السابق إنه يتوقع أن يشارك ميسي (36 عاما) في مرحلة ما في المباريات الخمس المقبلة المتبقية لميامي في الموسم العادي للدوري الأميركي.

وأضاف "سيلعب بالتأكيد قبل انتهاء الدوري. سنتابع كل مباراة على حدة ونرى كيف ستسير الأمور وما إذا كان الفريق الطبي يستطيع منحه الموافقة على اللعب دون أي مخاطر".

المصدر : الفرنسية