يواجه احتمال تركيب طرف صناعي.. سواريز يعاني من إصابة خطيرة ستجبره على الاعتزال

سواريز يعاني من إصابة خطيرة في الركبة
سواريز يعاني من إصابة خطيرة في الركبة (الفرنسية)

فجّر ألبرتو غويرا، رئيس نادي غريميو البرازيلي، مفاجأة صادمة تتعلق بالحالة البدنية لمهاجم الفريق الأول لكرة القدم، الأوروغواياني لويس سواريز.

ولم يُخف غويرا قلقه حول صحة سواريز؛ حيث أكد أن مهاجم برشلونة الأسبق يحتاج إلى تركيب طرف صناعي بسبب هشاشة العظام في ركبته اليمنى، وفق ما نقل موقع "ريليفو" (relevo) الإسباني.

وأكد غويرا خلال وجوده في إحدى المناسبات بمدينة بورتو أليغري أن وضع المهاجم البالغ من العمر 36 عاما خطير للغاية ويواجه إمكانية زرع طرف اصطناعي في الركبة.

وقال رئيس غريميو "لقد حُقن بالكثير من الأدوية ووصل إلى الحد الأقصى الذي يحتاجه الإنسان".

ومن المقرر أن يعقد سواريز اجتماعا مع إدارة غريميو خلال الأيام القليلة القادمة من أجل دراسة الموقف وإمكانية الوصول إلى اتفاق بفسخ العقد بينهما.

ونقلت وسائل إعلام برازيلية عن مصدر من داخل النادي قوله إن غريميو سيتحدث قريبا عن وضعية سواريز بدون أن ينفي أو يؤكد مسألة فسخ العقد.

وتعاقد غريميو مع سواريز في يناير/كانون الثاني 2023 قادما من فريق ناسيونال الأوروغواياني الذي تُوج ببطولة الدوري المحلي هناك.

ووقّع سواريز عقدا مع الفريق البرازيلي يمتد حتى 31 ديسمبر/كانون الأول 2024، وتبلغ قيمته السوقية حاليا 4 ملايين يورو.

وخاض سواريز مع غريميو 25 مباراة في جميع البطولات سجل خلالها 11 هدفا، كما أهدى زملاءه 8 تمريرات حاسمة.

يُذكر أن سواريز سبق له الخضوع لجراحة في الغضروف المفصلي لركبته اليمنى عام 2020 أثناء وجوده مع برشلونة، الأمر الذي تسبب بابتعاده عن الملاعب لعدة أشهر.

وكانت صحيفة "موندو ديبورتيفو" (mundodeportivo) الإسبانية قد ادعت أن سواريز يفكر في اتخاذ قرار اعتزال كرة القدم بشكل نهائي بعد مسيرة كروية حافلة لعب خلالها لعدد من الأندية الأوروبية أبرزها أياكس وليفربول وبرشلونة وأتلتيكو مدريد.

ووفق الصحيفة فإنَّ سواريز أبلغ مسؤولي غريميو بنيّته اعتزال كرة القدم بسبب معاناته في الفترة الأخيرة من مشاكل بدنية وتعرضه لإصابة في ركبته اليمنى، تسببت له في ألم كبير ومنعته من المشاركة مع فريقه باستمرار.

المصدر : مواقع إلكترونية