بالفيديو- "ليس هدافا".. ما حقيقة تصريحات ساديو ماني ضد صلاح؟

Premier League - Chelsea v Liverpool
ماني (يسار) وصلاح شكلا ثنائيا هجوميا مرعبا على مدار سنوات في ليفربول (رويترز)

تداولت وسائل إعلام عربية تصريحات سلبية نسبتها للنجم السنغالي ساديو ماني تجاه زميله السابق في ليفربول، النجم المصري محمد صلاح، وفي ما يلي حقيقتها.

ونقلت بعض المواقع ووسائل الإعلام العربية عن ماني قوله إن صلاح ليس هدافا، واللاعب السيئ أفضل منه، في حين وصفت إحدى الصحف العربية تصرف قائد المنتخب السنغالي بـ"الغريب والصادم" تجاه النجم المصري.

وتم تداول هذه الأخبار، بعد انتشار مقطع فيديو لماني -في مقابلة مع حساب "11 تيم سبورتس" الرياضي- على موقع "تيك توك" (TikTok)، عندما سمّى أفضل اللاعبين الذين لعب بجوارهم في مسيرته أو الذين يفضلهم في مختلف المراكز.

وعند سؤاله عن أفضل هداف من وجهة نظره، فكر للحظات، ثم أجاب "ديفوك أوريغي"، وهو المهاجم البلجيكي الذي لعب لليفربول ثم انتقل إلى نادي إي سي ميلان الإيطالي، رغم أنه سجل أهدافا أقل بكثير من صلاح، الذي لعب إلى جوار ماني 5 مواسم.

وبمتابعة فيديو المقابلة كاملا، يتضح أن ماني لم يتحدث عن صلاح مطلقا سواء بشكل إيجابي أو سلبي، بل إن مهاجم بايرن ميونيخ الألماني الحالي تجاهل ذكر زميله السابق في اختياراته فقط.

@11teamsports Ultimate player x Sadio Mane 🤯 Do you agree? #UltimatePlayer #ultimatetean #ultimate #fut #sadiomane #NewBalanceFootball #Newbalance #FCBayern #LoveTheGame #11teamsports ♬ Originalton – 11teamsports

وكان من بين اختياراته زميله السابق في ليفربول جوردان هندرسون بوصفه أفضل لاعب يتمتع بالدور القيادي، أما باقي الاختيارات، فكانت من نصيب زملائه الحاليين في بايرن ميونخ، مثل أسرع لاعب وأفضل مراوغ وغيرها.

وفي مقطع فيديو آخر اختار فيه ماني أفضل فريق مكون من 5 لاعبين فقط في كل المراكز، اختار مانويل نوير في حراسة المرمى، وفيرجيل فان دايك في الدفاع، وفي الوسط يايا توريه وأندريس إنيسييتا، أما الهجوم فكان من نصيب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

 

@11teamsports 5 a side team w/ Sadio Mane 🚀⚽️ #5aside #SadioMane #NewBslanceFootball #NewBalance #Munich #dreamteam #Football #fut #viral #HouseOfClubs #LoveTheGame #11teamsports ♬ Originalton – 11teamsports

يذكر أن ماني وصلاح شكلا إلى جانب المهاجم البرازيلي روبرتو فيرموينو مثلثا هجوميا مرعبا على مدار سنوات في ليفربول، وصُنف من بين الأفضل في تاريخ أوروبا والعالم، إذ حقق "الريدز" بقيادة هذا الثلاثي دوري أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي الممتاز بعد غياب لسنوات.